Follow ICT
شعار الموقع الاساسى

«مرسول» تقدم خدماتها داخل مشروعات طلعت مصطفى وتستهدف 2 مليون عميل خلال 2022

بنية 728

أكد أسامة حرفوش، مدير شركة مرسول مصر، الرائدة في خدمات التوصيل عند الطلب Delivery On-Demand، إن الشركة نجحت على مدار عامين في صناعة قصة نجاح في مجال توصيل الطلبات بالسوق المصري، مشيرًا إلى أن الحكومة المصرية ممثلة في الهيئة العامة للاستثمار ساهمت بشكل كبير في تسريع إجراءات تأسيس الشركة عام 2019، وذلك بعدما قررت مرسول السعودية -الشركة الأم- التوسع في السوق المصري.

وأضاف حرفوش، على هامش مؤتمر صحفي عقدته الشركة بالقاهرة، أن مصر تعد من أهم الأسواق لشركة مرسول، والدليل على قوة السوق المصري وأهميته أنه جاء خلال العام الماضي في المركز الثاني بعد المملكة العربية السعودية من حيث حجم المعاملات الإلكترونية على مستوى منطقة الشرق الأوسط، حيث أن السوق المصري يمثل نحو 10-15% من حجم أعمال الشركة الأم، مبينًا أن مرسول مصر خلال عامين أصبح لديها قاعدة عملاء تزيد عن 1.6 مليون عميل.

وقال حرفوش “مرسول نجحت في تأسيس مفهوم جديد في مجال توصيل الطلبات من نقطة لنقطة، وهو ما أدى إلى انتشار خدمات التطبيق داخل 10 مدن حتى الآن وهم (القاهرة، الجيزة، الإسكندرية، بورسعيد، الإسماعيلية، المنصورة، الزقازيق، بنها، طنطا، الغردقة) مع وجود خطط مستقبلية للتوسع في باقي المدن المصرية، وحاليا مرسول تحتل صدارة تطبيقات التوصيل المباشر من نقطة لنقطة Point-to-point داخل القاهرة والإسكندرية”.

وشدد مدير مرسول مصر، على أن جائحة كورونا ساهمت في نمو الطلب على خدمات التوصيل بنسبة 230%، وأن الشركة لديها في الوقت الحالي ما يزيد عن 130 ألف مقدم خدمة توصيل مسجلين على التطبيق وتستهدف الوصول إلى مليون مقدم خدمة توصيل في مصر خلال 5 سنوات، ومليوني مستخدم للتطبيق بنهاية 2022، كذلك تخطط مرسول لإتاحة خدمات الدفع الإلكتروني عبر تطبيق مرسول مطلع العام المقبل.

وأشار إلى أن مرسول تستحوذ على حصة سوقية داخل مصر تزيد عن 28% من إجمالي عمليات التوصيل عند الطلب Delivery On-Demand، كما تركز مرسول حاليا على التوسع في خدمات توصيل الطلبات من المتاجر بمختلف أنواعها إلى العملاء، حيث تستهدف الشركة مضاعفة عدد المتاجر المتعاقدة مع مرسول لإتاحة خدمات التوصيل.

سامسونج

وأوضح أن مرسول تقدم فرصة عظيمة أمام أي شخص يرغب في العمل كمقدم لخدمة التوصيل، مع اتخاذ كافة الضمانات والإجراءات اللازمة للتأكد من هوية الشخص ومدى ملائمته للعمل بتلك المهنة، مشيرًا إلى أن خدمات توصيل الطلبات بمختلف أشكالها والتي تقدمها مرسول يمكن أن تساهم في زيادة الدخل الشهري للشباب بنسبة قد تصل إلى 70%.

وتعتمد «مرسول» في علاقتها مع مقدمي خدمات التوصيل على مبدأ الاقتصاد التشاركي Sharing Economy والاستفادة المتبادلة والمرونة في أداء العمل، حيث يستطيع المندوب تحديد قيمة التوصيل وفقًا لرؤيته دون أي إجبار من أحد، كذلك يحدد ساعات العمل وفقا لرغبته، في حين تحصل «مرسول» على أرباحها من خلال إضافة 25% من قيمة عملية التوصيل، مقابل الجهد الذي تبذله المنصة في الجمع بين طالب الخدمة ومقدم الخدمة، مع إتاحة برامج ولاء متميزة لضمان تحقيق المندوب أقصى ربحية ممكنة وحصول العميل على أفضل خدمة بأعلى جودة ممكنة.

وحول سوق خدمات التوصيل في مصر، فأكد حرفوش أن هذا السوق ينمو بشكل سريع ويتراوح حجمه بين 1.2 إلى 1.5 مليون طلب يوميا من المتاجر التقليدية والمنصات الإلكترونية، وتستحوذ أوردرات الطعام على 60% منها، وفي الوقت ذاته لا تقوم شركات التوصيل إلا بتغطية ما بين 25 إلى 30% من السوق المحلية فقط، وبالتالي ما زال هناك فرصة قوية للنمو.

ومن جانبه كشف محمد مجدي مدير تسويق مرسول مصر، عن توقيع شركة مرسول اتفاقية تعاون مع مجموعة طلعت مصطفى تستهدف إتاحة تقديم خدمات مرسول المتنوعة داخل مشروعات المجموعة (الرحاب ومدينتي)، مؤكدًا أن الشركة تعمل باستمرار على تحسين جودة الخدمة من خلال تطوير التطبيق لضمان تجربة جيدة للمستخدم ومقدم خدمة التوصيل وضمان آلية تسعير جيدة للحفاظ على ولاء العميل للتطبيق باعتباره الحلقة الأقوى في المعادلة، كما تعمل مرسول على تطوير فريق العمل وزيادته وتقديم محفزات لمقدمي خدمات التوصيل لاستقطاب عدد أكبر والمساهمة في خفض معدلات البطالة.

وكشف مجدي، عن مشاركة مرسول مصر لأول مرة في معرض القاهرة الدولي للتكنولوجيا Cairo ICT كراعي للمعرض (منصة التوصيل الرسمية)، بجانب التواجد بجناح داخل ملتقى Connecta الذي يقام لأول مرة بمناسبة اليوبيل الفضي للمعرض، موضحًا أن الشركة ستقدم أفكار مبتكرة خلال فعاليات المعرض بما يتماشى مع متطلبات الزائرين والعارضين.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

google-site-verification=cWDx-6l6zbnRS7oWgyeZCiAtozfX6L5evqQ2wtPQqWY