Follow ICT
شعار الموقع الاساسى

وزير المالية يوجه بالانفتاح على التجارب العالمية لتطوير وميكنة المنظومة الجمركية

استعرض الدكتور محمد معيط، وزير المالية، نتائج اجتماع الشحات غتوري، رئيس مصلحة الجمارك، مع لي جونج هو، نائب رئيس الجمارك بكوريا الجنوبية.

ووجه وزير المالية بالاستمرار في الانفتاح على التجارب العالمية، وتعميق التعاون مع الدول الأعضاء بمنظمة الجمارك العالمية؛ من أجل استدامة تطوير وميكنة المنظومة الجمركية وفقاً لأفضل الممارسات الدولية، بما في ذلك الاستفادة من الخبرات الكورية في التوظيف الأمثل للذكاء الاصطناعي، على نحو يُساعد في تعزيز الحوكمة، وتبسيط الإجراءات، وتقليص زمن الإفراج الجمركي، وتسهيل حركة التجارة الداخلية والخارجية، وتحفيز الاستثمار.

جدد الوزير تأكيده على استهداف تحويل مصر إلى منطقة لوجستية عالمية متطورة، تُسهم في تعظيم الاستفادة من الموقع الجغرافي المتفرد، وخفض تكلفة عملية الاستيراد والتصدير، بالاعتماد على المنصة الإلكترونية الموحدة «نافذة»، وتطبيق منظومة التسجيل المسبق للشحنات «ACI»، على نحو يتسق مع جهود زيادة قدراتنا الإنتاجية، وتوسيع القاعدة التصديرية، وتعزيز القوة التنافسية للمنتجات المصرية في الأسواق العالمية، وفقاً لبيان.

وقال الشحات غتوري، رئيس مصلحة الجمارك، إننا حريصون على الاستفادة من التجربة الجمركية لكوريا الجنوبية، بما فيها من مشاريع متطورة في مجال الذكاء الاصطناعي، على نحو يدعم جهود التوسع في الحلول التكنولوجية، ونظام الفاعل الاقتصادي المعتمد «القائمة البيضاء» لتقليص زمن الإفراج الجمركي وخفض تكاليف الاستيراد والتصدير، لافتاً إلى أننا نستهدف تطبيق أفضل الممارسات الدولية بمنظومة الفحص بالأشعة الحديثة، وتعزيز أوجه التعاون الثنائي في تدريب الكوادر البشرية، وتبادل الخبرات، في إدارة المخاطر، والتخلص من الرواكد والمهمل.

وأبدى لي جونج هو، نائب رئيس الجمارك بكوريا الجنوبية، استعداده لتوفير الدعم الفني، والتقنيات الحديثة، ومعدات التدريب على الواقع الافتراضي للجمارك المصرية، مشيدًا بعملية تحديث وتطوير وميكنة المنظومة الجمركية المصرية، وأهمية تعزيز التعاون وتبادل الخبرات الفنية والإدارية بين البلدين، على نحو يسهم في تهيئة المناخ الملائم لتسهيل حركة التجارة، ودعم العلاقات الاقتصادية، وحماية المجتمع من الممارسات التجارية غير السليمة عن طريق تبادل المعلومات حول الرسائل الجمركية المتبادلة، والحد من المخالفات الجمركية.

وأشاد هونج جين ووك، سفير كوريا الجنوبية بالقاهرة، بإمكانات مصر، والضمانات والحوافز، والتيسيرات الجمركية، التي تقدمها الدولة للشركات والمستثمرين الكوريين، موجهاً الشكر للدكتور محمد معيط وزير المالية لدعمه الكبير والمتواصل مع مجتمع الأعمال الكوري، وأكد رغبة الجانب الكوري في زيادة الاستثمارات بمصر؛ باعتبارها من أفضل الوجهات الاستثمارية لكوريا الجنوبية في أفريقيا.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.