Follow ICT
شعار الموقع الاساسى
جايزة 160
جايزة 160

«منشآت» تطلق أسبوع الابتكار 2024 لتعزيز ثقافة الابتكار وريادة الأعمال في السعودية

contact

أطلقت الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة (منشآت)، فعاليات أسبوع الابتكار 2024 ضمن سلسلة أسابيع الأعمال، بالشراكة مع هيئة تنمية البحث والتطوير والابتكار، والهيئة السعودية للملكية الفكرية، ومشاركة عدد من الجهات في القطاعين العام والخاص.

ويهدف الأسبوع إلى تعزيز ثقافة الابتكار والملكية الفكرية وريادة الأعمال، وتشجيع الكفاءات الوطنية في تعزيز الاقتصاد المحلي من خلال طرح أفكار وحلول إبداعية، إضافة إلى توفير منصة للتواصل وتبادل الخبرات بين الباحثين والمبتكرين ورواد الأعمال والمستثمرين والجهات الحكومية ذات الصلة.

وتناقش الجلسة اﻻفتتاحية الأهمية التي تشكلها ريادة الأعمال ودورها كمحرك في قطاعات الابتكار والتطوير، بمشاركة سعود السبهان؛ نائب محافظ الهيئة لقطاع ريادة الأعمال، والدكتور محمد العتيبي؛ المشرف العام على هيئة تنمية البحث والتطوير والابتكار، إلى جانب عدد من الوكلاء المعنيين بالتطوير والابتكار.

وتضم فعاليات الأسبوع، ورش عمل وقصص نجاح تقدمها العديد من المنشآت الابتكارية، وجلسات حوارية عن الفرص المتاحة في السوق السعودي، التي تقدمها مجموعة من الشركات المحلية المتخصصة، إضافة إلى الجلسات الاستشارية الفردية التي تقدمها الجهات الحكومية لرواد ورائدات الأعمال في القطاعات المختلفة.

وخصص أسبوع الابتكار 2024 فعالياته لجميع مجالات الابتكار التجاري، حيث تدور حول الأولويات الوطنية الأربع للبحث والتطوير والابتكار في العلوم والتقنية، مثل: ابتكارات صحة الإنسان، وأولوية ابتكارات استدامة البيئة، وأولوية ابتكارات الطاقة والصناعة، إضافة إلى التقنيات الرقمية والملكية الفكرية، إلى جانب الابتكار في نماذج وأنماط الأعمال التجارية.

ويركز أسبوع الابتكار 2024 في بناء علاقات عملية مستدامة بين رائدات ورواد الأعمال المبتكرين والمنشآت الابتكارية الصغيرة والمتوسطة، وبين جهات القطاع العام والخاص وغير الربحي في المملكة، والقادرة على تقديم الخدمات والفرص الداعمة للابتكار، لتسريع وتيرة ضخ المزيد من الابتكارات التجارية محليًا.

وتحرص (منشآت) من خلال تنظيم الأسابيع المتخصصة على مواصلة دورها الداعم لفتح الآفاق أمام المنشآت الصغيرة والمتوسطة، وذلك عبر التعاون مع الشركاء كافة لتوفير الفرص لرواد الأعمال، التي من شأنها الإسهام في تحقيق أهداف النمو للمنشآت الصغيرة والمتوسطة، بما يضمن استدامتها ونموها للإسهام في مستهدفات رؤية المملكة 2030.