Follow ICT
شعار الموقع الاساسى
جايزة 160
جايزة 160

مباحثات بين وزير الاتصالات ومسؤولي الفطيم وكريم للتوسع في استثماراتهم بمصر

عقد الدكتور/ عمرو طلعت، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، اليوم، في دبي، مباحثات مع السيدة/ عهود بنت خلفان الرومي، وزيرة الدولة للتطوير الحكومي والمستقبل بدولة الامارات العربية المتحدة، ونائب مدير مؤسسة القمة العالمية للحكومات؛ تم خلالها مناقشة سبل تعزيز التعاون وتبادل أفضل الممارسات بين مصر والإمارات العربية المتحدة في مجالات التحول الرقمي وتطوير الخدمات الحكومية.

يأتى ذلك في ضوء مشاركة الدكتور/ عمرو طلعت في فعاليات القمة العالمية للحكومات بدبي، ضمن الوفد الحكومي رفيع المستوى المشارك في القمة برئاسة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي؛ وذلك في إطار اختيار مصر ضيف شرف القمة لهذا العام.

وخلال اللقاء؛ أكد الدكتور/ عمرو طلعت على أن العلاقات المصرية الإماراتية هي علاقات تاريخية قوية تتسم بالاستقرار والأخوية، والتوافق المستمر لرؤية موحدة إزاء قضايا المنطقة، والتي تمثل نموذجا يحتذى للعلاقات العربية – العربية على كافة المستويات.

وأوضح الدكتور/ عمرو طلعت أبرز ما حققته الدولة المصرية في مجال التحول الرقمي، والجهود المبذولة لتحقيق تكامل وتشارك قواعد بيانات الدولة، وتبني التقنيات الحديثة لتطوير الخدمات الحكومية المقدمة للمواطنين في إطار استراتيجية مصر الرقمية؛ مشيرا إلى أنه يتم العمل على تطوير منظومة البنية المعلوماتية وتعزيز قدراتها لتوفير آلية مستمرة لتحسين جودة البيانات ودعم إطلاق المنصات الخدمية لإتاحة بيانات مرتكزة على أنظمة التحليلات والذكاء الاصطناعي.

ومن جانبها؛ أكدت السيدة/ عهود بنت خلفان الرومي على عمق وقوة العلاقات بين مصر والإمارات؛ كما أعربت عن سعادتها بكون مصر ضيف شرف القمة العالمية الحكومات هذا العام؛ معربة عن تطلعها إلى تعزيز العلاقات الثنائية بين مصر والإمارات في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

وتطرق اللقاء إلى استراتيجية الإمارات للخدمات الحكومية التي تركز على تعزيز التواصل والتفاعل المباشر بين الجهات الحكومية والأفراد؛ حيث تم مناقشة أفضل الممارسات لإشراك المواطنين في تصميم وتطوير الخدمات الحكومية.

حضر اللقاء المهندس/ ماجد المسار، مدير عام هيئة تنظيم الاتصالات والحكومة الرقمية بالإمارات، والمهندس/ محمد بن طليعة، رئيس الخدمات الحكومية لحكومة دولة الإمارات.

وفي سياق متصل؛ التقى الدكتور/ عمرو طلعت مع المهندس/ أحمد جلال إسماعيل، الرئيس التنفيذي لشركة ماجد الفطيم؛ حيث ناقش اللقاء استثمارات شركة ماجد الفطيم للحلول الشاملة في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصري، وخططها المستقبلية للتوسع في حجم أعمالها بمصر.

وشهد اللقاء تسليط الضوء على أعمال مركز الشركة لخدمات التعهيد المشتركة بمصر والذي يعد الأول من نوعه لمجموعة الفطيم الرائدة فى مجال تطوير وإدارة مراكز التسوق، والمدن المتكاملة ومنشآت التجزئة والترفيه على مستوى الشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا؛ ويقدم المركز خدمات التعهيد والخدمات المشتركة لعملاء الشركة فى الدول المختلفة حول العالم.

كما تطرق اللقاء إلى بحث زيادة استثمارات الشركة في مصر من خلال التوسع فى مركز الشركة بالقاهرة، كذلك تم استعراض جهود وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في مجال تنمية القدرات الرقمية لإعداد كوادر شابة لدعم صناعة التعهيد في مصر.
يذكر أن شركة ماجد الفطيم وقعت اتفاقية مع هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات “إيتيدا” لتعزيز نطاق عمل مركز الحلول الشاملة التابع لشركة “ماجد الفطيم للحلول الشاملة”؛ وذلك ضمن مجموعة من الاتفاقيات تم توقيعها بحضور السيد رئيس الوزراء مع 29 شركة عالمية لفتح مقرات لها في مصر، وزيادة حجم استثماراتها من خلال توسيع نطاق أعمال مراكزها في السوق المصري.

كما عقد الدكتور/ عمرو طلعت اجتماعا مع السيد/ مدثر شيخا، الرئيس التنفيذي والشريك المؤسس لشركة كريم Careem، المنصة الإلكترونية المتخصصة في قطاع النقل التشاركي؛ حيث ناقش اللقاء أعمال الشركة في مصر، وبحث فرص زيادة حجم أعمال مركزها الهندسي بمصر والذي يقدم خدمات الدعم للإدارات الهندسية بالشركة ومنها خدمات تحليل وهندسة البيانات.

وخلال اللقاء أوضح الدكتور/ عمرو طلعت أن مصر أطلقت استراتيجية متكاملة لتنمية صناعة التعهيد وتهيئة المناخ الداعم والمحفز للشركات العالمية للاستثمار في مصر وانشاء المراكز لتقديم خدمات التعهيد والخدمات العابرة للحدود انطلاقا من مصر؛ مشيرا الى أن قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات يحظى بقاعدة عريضة من الكوادر الشابة التي تمثل أحد المقومات الرئيسية لتنمية صناعة التعهيد؛ مؤكدا على حرص وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات على بناء قدرات الشباب وصقل مهاراتهم التقنية لتعزيز قدراتهم التنافسية في سوق العمل فى مجالات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

الجدير بالذكر أن شركة كريم يقع مقرها فى مدينة دبى، وتعمل فى أكثر من 100 مدينة فى 12 دولة فى منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا.

حضر اللقاءات المهندس/ محمد نصر الدين مساعد وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للبنية المعلوماتية الدولية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.