Follow ICT
شعار الموقع الاساسى

«كرش كييبرز».. من جروب على فيسبوك إلى شركة وتطبيق يجمع «الأكيلة» في الإمارات

قبل 3 سنوات، انطلق جروب “كرش كييبرز الإمارات” (Kersh Keeperz UAE) على فيسبوك، ليجمع “الأكيلة” وعشاق الطعام من الجاليات العربية بالإمارات في مكان واحد.

أصبح جروب “كرش كييبرز الإمارات”، في فترة قصيرة، عائلة يجتمع أفرادها على حب الأكل، تذوقه والتفنن في تحضيره ووصفه، ثم تطور إلى منصة لعمل تقييمات وترشيحات المطاعم ومشاركة التجارب الشخصية، السلبية منها قبل الإيجابية، فحقق مصداقية عالية، خاصة مع حرص القائمين عليه على إبعاده عن أي شبهة مجاملة أو دعاية تحيد به عن غرضه الأساسي.

بالإضافة إلى ذلك، أجرى جروب “كرش كييبرز الإمارات” مسابقات للطهي، ونظم فعاليات وتجمعات حول حب الطعام، فتعزز التفاعل بين أعضائه بشكل كبير، وساعد على الترويج لثقافة عشاق الطعام.

المصداقية أولا

جذب التفاعل الضخم على جروب “كرش كييبرز الإمارات”، وإصرار القائمين عليه على المصداقية، انتباه مالكي ومديري الكثير من المطاعم المحلية العربية والعالمية بالإمارات، وحاولوا عرض إعلاناتهم والترويج لمطاعمهم بين أعضائه مقابل أجر مادي مجزي، وهو الأمر الذي رفضه القائمين عليه!

توصل جروب “كرش كييبرز الإمارات” إلى اتفاق مع المطاعم بتقديم “عروض حصرية” للأعضاء، تجذبهم إلى زيارة المطاعم وتجربة أكلاتها، ومشاركة التجربة بكل مصداقية وحيادية مع أعضاء الجروب.

ومن ناحيتها، وافقت المطاعم على توزيع هدايا تذكارية مع كل قسيمة خصم، منها أدوات مطبخ تحمل شعار الجروب، فتحققت الفائدة للطرفين، المطاعم وأعضاء الجروب، دون شبهة تحيز أو مجاملة.

التحول إلى شركة ناشئة وتطبيق ذكي

نجاح ساحق حققه جروب “كرش كييبرز الإمارات”، وشهرة كبيرة حظت بها المطاعم التي تم تقييم أكلاتها عليه، وموثوقية عالية للجروب انعكست في إقبال شديد على كثير من المطاعم لدرجة توقفها عن تقديم طلبات التوصيل إلى المنازل بسبب ازدحام صالاتها خلال فترات العروض والخصومات.

من هنا بدأ تفكير “كرش كييبرز الإمارات” في الانتقال إلى مرحلة أكثر تنظيما واحترافية واستدامة، فتحول الجروب إلى شركة ناشئة واعدة وتطبيق ذكي يحمل اسم “كييبرز” KEEPERZ.

حرص فريق “كرش كييبرز الإمارات” على تطوير تطبيقهم الذكي “كييبرز” KEEPERZ ليكون منصة إلكترونية متكاملة، لا تصل فقط بين المطاعم المحلية وعشرات الآلاف من مستخدمي التطبيق عبر العروض الترويجية والخصومات للأعضاء، ولكن تخصص مساحة منفصلة لكل مطعم لنشر عروضه الخاصة، إلى جانب تجميع آراء وتقييمات الأعضاء وزائري المطاعم بشكل موثق دون خطأ أو شبهة مجاملة داخل التطبيق، مع ميزات المحافظ الإلكترونية والمدفوعات الرقمية.

بعد انتهاء أعمال تطوير تطبيق “كييبرز” KEEPERZ، في مارس الماضي، تم إطلاق التطبيق على متاجر التطبيقات الرسمية، وخلال 3 أشهر، أدرج تطبيق “كييبرز” نحو 55 مطعم وفندق، وأكثر من 6 آلاف مستخدم، قاموا بإجراء أكثر من 2700 معاملة بقيمة إجمالية تتجاوز 100 ألف دولار تقريبا.

في فترة قصيرة، حظى تطبيق “كييبرز” KEEPERZ بتقييم 4,9/5، وأصبح من أنجح 100 تطبيق على متجر تطبيقات أبل App Store.

ويمكن وصف النتائج التي حققتها شركة “كييبرز” الناشئة، وتطبيقها الذكي، بالنتائج القياسية، بالنظر إلى الإنجاز السريع والتنافس الشديد في قطاع المأكولات والمشروبات بالإمارات العربية المتحدة، كل هذا بالرغم من قلة ميزانية التسويق، وعدم وجود تمويل مؤسسي خلال المرحلة الأولية الحالية للشركة.

والنسخة الحالية من تطبيق كييبرز KEEPERZ هي مجرد صورة أولية (MVP)، فلم يتم تفعيل أغلب مميزاته التي تم برمجتها، ويؤكد فريق كييبرز أن مزايا التطبيق المختلفة ستظهر تباعا وفقا لخطة زمنية معدة مسبقا، كما قالوا إن المميزات التي سوف يعلن عنها قريبا فريدة من نوعها ولم تستخدم مسبقا في أي تطبيقات مشابهة.

عندما سألناه عن الخطوة التالية في مسيرة كييبرز، قال عمرو جمال، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي للشركة: “بعد أن أثبتنا ملاءمة هذا المنتج للسوق، نركز الآن على توسيع نطاق أعمالنا من خلال توظيف فريق مبيعات متميز، وذلك للإسراع من وتيرة إدراج المطاعم والمستخدمين.”

كييبرز.. الكل مستفيد

يعد تطبيق كييبرز الآن مرشدا رئيسيا للأعضاء، ونافذة استكشاف للمطاعم وأفكار تناول الطعام خارج المنزل، ومحفظة متكاملة للمزايا والعروض الخاصة بالمطاعم، والتي تتضمن كوبونات خصم حصرية على فواتير الطعام، ومكافآت استرداد نقدي ونقاط ولاء.
كذلك، يعد كييبرز منصة لمشاركة تجارب الطعام الأصلية والفريدة، وفهرس لتجميع الآراء والتجارب والتقييمات، والمعروضة بشكل مبتكر ومفصل وسهل التصفح.

وكما يحرص تطبيق كييبرز على فائدة عشاق الطعام، يقدم حلولا تسويقية لشركائه من المطاعم، فالكل مستفيد عبر التطبيق، الذي قدم تجارب موثوقة للأعضاء، وترويج مثالي ومتخصص للعلامات التجارية للمطاعم، أدت فعليا إلى زيادة روادها، وتقليل إنفاقهم الإعلاني والتسويقي، والعبور بأمان خلال فترات الركود وقلة الإقبال، وصولا إلى زيادة الإيرادات والأرباح.

خبرة فريق كييبرز ودعم متميز من الإمارات

لا ينكر فريق كييبرز أن نجاح شركتهم يعود إلى خبرتهم السابقة في تنظيم العديد من الحملات الترويجية لجميع أنواع وأحجام المطاعم، ما جعلهم على معرفة وثيقة برغبات واحتياجات المستهلكين، والتحديات التي تواجه المطاعم وكيفية التغلب عليها.
ويمتلك فريق كييبرز خبرة عملية في تطوير البرمجيات وهندسة العمليات التجارية، فاثنين من مؤسسيها هما من كبار مستشاري ساب SAP ERP.

مع ذلك، يؤكد فريق كييبرز أنه لولا مناخ الإمارات الداعم للشركات الناشئة، ما تحقق نجاح إطلاقهم لكيانهم القانوني، فقد احتضنتهم إمارة دبي، من بين رواد الأعمال من الأفراد والشركات التي توليهم الإمارة عناية خاصة.

وكما يقول فريق كييبرز: “قمنا بتأسيس شركتنا في مركز دبي التكنولوجي لريادة الأعمال DTEC، وهي مبادرة من سلطة واحة دبي للسيليكون، والتي توفر ملكية بنسبة 100% للشركة، وإصدار التأشيرات، ومكاتب ذكية ومجهزة بالكامل، متاحة على مدار الساعة طوال أسام الأسبوع، مع مجموعة من قاعات الاجتماعات والفعاليات الإبداعية.”

وتقدم حكومة دبي العديد من الحلول لمساعدة الشركات الناشئة من نواحي متعددة، سواء الدعم المباشر في تسهيل إجراءات التأسيس أو إنشاء مجتمعات، مثل مركز دبي التكنولوجي لريادة الأعمال DTEC، والذي يقدم تسهيلات متعددة في إصدار التراخيص اللازمة وتقديم الدعم اللوجيستي.

بالإضافة إلى ذلك، حظت كييبرز بدعم عملاق البرمجيات مايكروسوفت Microsoft، حيث تم إدراجها، من بين الآلاف من المتقدمين الآخرين، في برنامج Microsoft Middle East for Startups، والذي تم تصميمه لتسريع نمو الشركات الناشئة المبتكرة القائمة على التكنولوجيا من خلال تقديم مجموعة مخصصة من العروض، بما في ذلك التمكين التكنولوجي، والوصول إلى الأسواق، والانخراط في شبكة شركاء Microsoft من المستثمرين.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.