Follow ICT
شعار الموقع الاساسى
جايزة 160
جايزة 160

فيديو| هكذا تتم عملية صناعة «كأس العالم»

انطلقت أولى بطولات كأس العالم لكرة القدم في عام 1930، وفازت بالبطولة الدولة المنظمة أوروجواي بعد تغلبها على منتخب الأرجنتين بـ 4 أهداف مقابل هدفين.

وربما لا يعرف كثيرون أن الإصدار الأول من كأس العالم كان مختلفا عن الإصدار الحالي، وقد صمم الإصدار الأول لكأس العالم النحات الفرنسي أبيل لافلير في عام 1930، وصممه في هيئة مجنحة لآلهة النصر في الأساطير اليونانية “نايكي”، وهي تحمل كأسا ثماني الأضلاع فوق رأسها، وإكليلا حول رقبتها.

كان طول كأس العالم في ًإصداره الأول 35 سم تقريبا، ووزنه 3,8 كجم، وصنع الكأس من الفضة المطلية بالذهب، وكان له قاعدة من حجر اللازورد الأزرق، وقد دونت أسماء المنتخبات الفائزة بالكأس على قاعدته.

كان اسم كأس العالم، في سنواته الأولى، كأس النصر، ثم سمي بكأس العالم أو “كوب دو موند” بالفرنسية، ثم تغير لقب الكأس إلى كأس جول ريميه في عام 1946، نسبة إلى رئيس الفيفا الثالث جول ريميه فرنسي الجنسية، والذي صوت لتنظيم أول كأس للعالم في عام 1930.

احتفظت البرازيل بكأس العالم، المسمى باسم جول ريميه، في عام 1970، بعد فوزها باللقب 3 مرات، لكن الكأس تعرض للسرقة من مقر الاتحاد البرازيلي لكرة القدم في ريو دي جانيرو، ولم ينجحوا في استعادة الكأس مرة أخرى، فقررت الفيفا عمل تصميم جديد لكأس العالم.

كأس العالم الجديد

وقع اختيار الفيفا على الفنان الإيطالي سيلفيو جازانيجا لتصميم النسخة الجديدة من كأس العالم، وتم التعاقد مع مؤسسة بيرتوني الفنية في ميلانو لصناعة الكأس، وهي مؤسسة إيطالية متخصصة في صناعة الجوائز والميداليات.

في عام 1971، اكتمل تصور التصميم الجديد لكأس العالم، وذلك على شكل شخصين رياضيين يحملان نموذجا للكرة الأرضية، وبلغ طول الكأس 36,8 سم، ووزنه 6 كجم تقريبا، مع قاعدة من حجر الملكيت الأخضر.

صنع الكأس الجديد من الذهب عيار 18، واحتوى على 4,9 كجم تقريبا من الذهب الخالص كونه مجوفا من الداخل، وبحسب قيمته المعنوية، إلى جانب الذهب المصنوع منه، قدر الخبراء سعر كأس العالم الحالي بحوالي 15 مليون جنيه استرليني، وفق استطلاع أجرته صحيفة “يو إس إيه توداي” الأمريكية.

كيف تتم عملية صناعة كأس العالم؟

يصنع كأس العالم بطريقة المسبوكات المعتادة، إذ يتم صهر المعدن وصبه في القالب ليأخذ شكل التصميم المعد له، وتبدأ العملية بسكب الذهب المصهور فوق قالب من الجبس يمثل التصميم الأصلي للكأس.

يتم حفر الذهب لإزالة المعدن الزائدة، وتسوية المسبوك لتأخذ الكأس شكلها النهائي المطابق للتصميم، ثم يتم تثبيت حلقتي الملكيت الأخضر في قاعدة الكأس، وتشطيب الكأس بالإزميل اليدوي، ثم تلميع الكأس.

ويمكن صناعة نماذج متعددة لكأس العالم، على سبيل الدعاية أو للبيع تجاريا، عبر استخدام النحاس المصهور، ويتم غسيل النموذج المصنوع بالماء المقطر وتجفيفه، ثم دهانه بطبقة من الورنيش لإكسابه اللمعان الشبيه بالذهب.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.