Follow ICT
شعار الموقع الاساسى

حوار| طارق عوض: 74 ألف مواطن تقدموا لمبادرة إحلال السيارات القديمة.. و31 بنكًا يقدمون التمويل للمستفيدين

بنية 728

ارتياح كبير لدى شريحة عريضة من المهتمين بالسيارات داخل المجتمع المصري، بعد إعلان الحكومة المصرية عن مبادرة إحلال السيارات القديمة للعمل بالغاز الطبيعي، التي تتمتع بالعديد من المميزات سواء لصالح مالك السيارة أو الشركات المصنعة للسيارات أو حتى للمناخ البيئي.

والتقت FollowICT بالدكتور طارق عوض، المتحدث باسم مبادرة إحلال السيارات القديمة للعمل بالغاز الطبيعي بوزارة المالية، للتعرف منه على مستجدات هذه المبادرة ومدى تفاعل المواطنين معها.

ما هو عدد المتقدمين للمبادرة حتى الآن؟

عدد المتقدمين إلى المبادرة حتى الآن بلغ نحو 74 ألف عميل، أما عدد المتعاملين على الموقع الإلكتروني لمبادرة إحلال السيارات حاليًا يبلغ نحو 44.2 ألف.

وما هو عدد السيارات التي تم تسليمها حتى الآن؟

تم تسليم 2900 سيارة حتى وقفة عيد الأضحى، والمبادرة تعمل مع 4 شركات في الملاكي والتاكسي تضم 7 ماركات ونحو 20 طراز، كما تتعاون المبادرة أيضًا مع شركتين خاصة بالميكروباص وتضم نحو 3 طرازات.

هل تستطيع الشركات توفير احتياجات المستفيدين من المبادرة؟

الشركات تعمل على زيادة طاقتها لاستيعاب أكبر قدر ممكن من الطلبات المقدمة من المشاركين بشكل أسرع، فالشركات سلمت نحو 400 سيارة في شهر إبريل ونحو 600 سيارة في مايو، لترتفع هذه الأرقام إلى 1360 سيارة في شهر يونيو الماضي، ونحو 300 سيارة في أول 10 أيام من شهر يوليو الجاري.

وما هي المميزات التي تتيحها المبادرة لكي يهتم بها المواطنين بهذا الشكل؟

أبرز مميزات المبادرة هي الأسعار المخفضة للسيارات، مقارنة بسعر السوق، والحافز الأخضر بنسبة 10% من ثمن السيارة، والقرض المبسط بفائدة 3% لتقسيط السداد، والتأمينات مخفضة الثمن، كما أن تمويلات الحافز الأخضر التي سدددتها الحكومة حتى الآن بلغت نحو 57 مليون جنيه.

أيضا الحافز الأخضر للسيارة الملاكي بنسبة 10% من ثمنها بحد أقصى 22 ألف جنيه، وبالنسبة للتاكسي 20% من ثمن السيارة بحد أقصى 45 ألف جنيه، وبالنسبة للميكروباص تصل إلى 25% من ثمن السيارة بحد أقصى 65 ألف جنيه.

أما الفائدة على القرض الممنوح للمواطن لسيارته الجديدة من البنك نسبتها 3% مقطوعة، إلى جانب تأمين مخفض الثمن بنسبة تصل إلى 50% عن المتوافر بالسوق والذي يتضمن التأمين على السيارة ضد الحوادث والسرقة، ووثيقة تأمين على الحياة لمالك السيارة.

هل يستفيد المجتمع أيضا من تلك المبادرة؟

الغرض الأساسي من المبادرة يتمثل في إحلال السيارات القديمة في الشارع المصري بأخرى جديدة تعمل بالغاز، وذلك بهدف الحصول على بيئة نظيفة.

البعض يشكو من صعوبة شروط الاستفادة من مبادرة إحلال السيارات.. فما رأيك؟

الشروط بسيطة للغاية، وامتلاك المواطن لسيارة جديدة موديل العام الحالي يتطلب شروطا بسيطة، أبرزها أن يكون المواطن مصري الجنسية، وألا يقل عمره عن 21 عاما ولا يزيد عن 65 عاما في حالة سداد ثمن السيارة بالتقسيط، وأن تكون السيارة القديمة مضى على صنعها 20 عاما فأكثر، وأن تكون السيارة ذات رخصة سارية، وأن تكون السيارة القديمة بحوزة مالكها لمدة عامين على الأقل قبل موعد انطلاق المبادرة.

أما المستندات المطلوبة للمشاركة في المبادرة، فأبرزها تتمثل في بيانات الرخصة الموجودة مع المواطن، والتي سيستعين بها لملء البيانات على الموقع الإلكتروني للمبادرة، وصورة بطاقة الرقم القومي، صورة الرخصة السارية للسيارة، وصور بعض إيصالات المرافق التي تدل على عنوان الإقامة، أو عقد إيجار أو عقد تمليك، مستند إثبات الدخل «مفردات مرتب للعاملين بالقطاع الخاص، أو إقرارا بمستوى دخله في حالة الأعمال الحرة»، وبناءً عليه يتم تقييم الحالة الائتمانية للمتقدم.

ماذا عن أسعار السيارات المتاحة داخل المبادرة؟

أقل سعر للسيارات المشاركة في المبادرة يبلغ 129 ألف جنيه وأعلى سعر 279 ألف جنيه، وبناءً على اختيار العميل الفئة والسيارة التي يريدها يتحدد سعر السيارة ويضاف لها فائدة قرض البنك وقسط التأمين، ثم يتم تحديد قيمة القسط والذي يختلف باختلاف فئة السيارة وسعرها، وسن العميل.

كم يبلغ عدد البنوك المشاركة في المبادرة؟

عدد البنوك المشاركة في المبادرة تبلغ نحو 31 بنكا عاملا في السوق المصرية بعدد فروع حوالي 490 فرعا في المحافظات المشاركة في المرحلة الأولى، والتي تتضمن القاهرة والجيزة والقليوبية والإسكندرية وبورسعيد والسويس والبحر الأحمر.

العميل يختار البنك الذي يريده والفرع الأقرب له من خانة البنك على موقع المبادرة، ويبدأ البنك في طلب المستندات، للتحقق من شخصية العميل وقدرته الائتمانية، وهذه الإجراءات تستغرق من يوم إلى 3 أيام حتى يعلن للعميل نتيجة البحث الائتماني عنه.

والخطوة التالية تتمثل في تأكيد البنك للعميل على الموافقة على منح القرض وإبلاغ أحد شركات السيارات المشاركة في المبادرة، ثم تسليم السيارة الجديدة للعميل.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

google-site-verification=cWDx-6l6zbnRS7oWgyeZCiAtozfX6L5evqQ2wtPQqWY