Follow ICT
شعار الموقع الاساسى
جايزة 160
جايزة 160

«اورنچ مصر» تشارك في مبادرة «وقاية» لخفض قوائم انتظار جراحات أورام الثدي

أعلنت اورنچ مصر، عن مشاركتها في دعم مبادرة “وقاية” التي تستهدف خفض وإنهاء قوائم الانتظار لعمليات أورام الثدي الجراحية.

وذلك بالتعاون مع وزارة الصحة ومؤسسة “الدكتور شريف عمر” لعلاج الأورام، في إطار حرص الشركة على دعم مبادرات الرعاية الصحية للمرأة المصرية وفئات المجتمع المستحقة.

وتأتي مشاركة “اورنچ مصر” ضمن استراتيجيتها للمسؤولية المجتمعية التي تركز على مساندة المبادرات المتخصصة بالشراكة مع مؤسسات المجتمع المدني النشطة.

وتكفلت “اورنچ مصر” بكافة متطلبات إجراء العمليات الجراحية لأورام الثدي لعشرات السيدات وفق أعلى معايير الجودة العالمية؛ لتسريع إنهاء قوائم الانتظار لعمليات أورام الثدي الجراحية، فضلا عن مساهمتها في جهود توعية المجتمع بمرض سرطان الثدي، وأهمية الكشف المبكر عنه لتحسين نتائج العلاج منه، وذلك في إطار حرصها على المساندة السريعة للمبادرة وتقديم النموذج الرائد في القطاع الخاص لتشجيع الشركات على اتخاذ نفس الخطوة.

وبهذه المناسبة، عبرت مها ناجي، نائب الرئيس التنفيذي لشركة اورنچ مصر لقطاع العلاقات العامة والإعلام والاتصال المؤسسي، عن اعتزاز اورنچ مصر بالمساهمة في مبادرات الرعاية الصحية التي تستهدف تخفيف الأعباء عن فئات المجتمع المصري الأولى بالرعاية.

وأوضحت أن “اورنچ مصر” تعمل بشكل مستمر على تنويع خططها في إطار استراتيجيتها للمسؤولية المجتمعية، وهي دائما ما تعطي أولوية خاصة لمبادرات وبرامج حملات الرعاية الصحية نظراً لحساسيتها وأهمية عنصر الوقت فيها، لذا نفخر بكوننا من أوائل الداعمين لمبادرة “وقاية” ونتعهد ببذل المزيد من الجهود لدعم المبادرات المماثلة”.

من جهته، وجه الدكتور عمر شريف، أستاذ جراحة الثدي والأورام بالقصر العيني جامعة القاهرة والرئيس التنفيذي لمؤسسة شريف عمر لعلاج الأورام، الشكر لشركة اورنچ مصر، معربًا عن امتنانه وتقديره لسرعة استجابتها لدعم المبادرة وحرصها على الأخذ بزمام المبادرة بين شركات القطاع الخاص.

وأضاف: لمسنا اهتماما كبيرا وحرصا صادقا من شركة “اورنچ مصر” لدعم المبادرة والتوعية بها بمجرد الإعلان عنها، لذا نحمل تقديرا كبيرا للشركة لأن مثل هذه الاستجابة السريعة والحماسية تعطي دفعة هائلة لإنجاح المبادرة وتحقيق الهدف المأمول منها في أقرب فرصة.

جدير بالذكر أن مبادرة “وقاية” تعتمد بشكل خاص على المساهمات المجتمعية من الشركات المصرية حيث يتم حشدها وتوجيهها لصالح مرضي الأورام ومن خلال المنظومة الصحية المصرية والجهات الرسمية القائمة عليها، وتفتح المبادرة مجال المشاركة فيها لكافة الشركات والمستشفيات.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.