Follow ICT
شعار الموقع الاساسى

الغرف التجارية: نشر التكنولوجيات المتقدمة بأيادي مصرية السبيل الوحيد لإنشاء صناعة معلومات وطنية قادرة على المنافسة

أكد المهندس إبراهيم العربي، رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية المصرية، حرص الغرف التجارية واتحادها العام علي نشر التكنولوجيات المتقدمة في كافة القطاعات الإنتاجية والتجارية والخدمية علي اختلاف احجامها، وفي مختلف المحافظات، محدثين وناشرين لفكر وتطبيقات تكنولوجيا المعلومات.

جاء ذلك خلال  فعاليات الدورة الرابعة لمعرض ومؤتمر Tech Invest التي نظمتها الشعبة العامة للاقتصاد الرقمي والتكنولوجيا التابعة للاتحاد العام للغرف التجارية.

واستهل كلمته:يشرفني باسم منتسبي الغرف التجارية، منتجي أكثر من 86% من النتاج المحلى الإجمالي وخالقي أكثر من 82% من التوظيف، أن أكون معكم اليوم في هذا الحدث السنوي الهام.. ونلتقى اليوم جميعًا في إطار قصة نجاح بأدي مصرية شابة.. قصة نجاح لشراكة متميزة للحكومة ممثلة في وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، ووزارة التجارة والصناعة، والقطاع الخاص ممثلا في اتحاد الغرف التجارية المصرية وشعب الاقتصاد الرقمي العامة بالاتحاد والنوعية بالمحافظات.. قصة نجاح للتخطيط والتنفيذ العلمي والتسويق السليم
قصة نجاح تضع أسس لمجتمع واقتصاد قائم علي المعرفة والقيمة المضافة، لتصبح مصر من أكثر الدول تنافسية بأيدي شبابها الواعد.

وأضاف المهندس إبراهيم العربي: نحرص أيضاً أن تكون تلك التكنولوجيات بأيادي مصرية، لأن ذلك هو السبيل الوحيد لإنشاء صناعة معلومات وطنية قادرة علي المنافسة، ليس فقط داخل مصر، ولكن وهو الأهم، في الأسواق العالمية أيضاً.

وأشار إلى أن دورهم في المرحلة القادمة سيكون احتضان الشركات الواعدة، وتقديم المعونة الفنية، وربطهم بمصادر التمويل الميسر، وفتح الأسواق العالمية لهم، ليصبح في يوم من الأيام لدينا شركة، بل شركات، مصرية في حجم ميكروسوفت وجوجل وأوبر، وكلهم قد بدئوا مثلكم، شباب واعد يملك فكر متطور، وشركات فورى وسويفل وتريلا وفيزيتا هم مثال حي على إمكانية ذلك.

واستطرد قائلًا:”وهذا سيكون أيضًا من خلال العمل الحثيث علي تطبيق أفكاركم ومنتجاتكم التكنولوجية لتطوير ورقمنة منظومة التجارة المصرية، متضمنة التاجر والصانع ومؤدي الخدمة، ومد مظلة الشمول المالي والمدفوعات الالكترونية لهم، كون هذا هو العمود الفقري لمنظومة الاقتصاد الرقمي المعرفي الذي نسعي كلنا له، بتوجيهات ودعم كامل من الرئيس عبد الفتاح السيسي، بالعديد من المبادرات مثل مبادرة توطين التي سيكون لها دور هام في ذلك.

وتابع قائلًا:”كما سنعمل على ربطكم وتسويق فكركم ومشروعاتكم لملاين الشركات، الأعضاء باتحاد الغرف الأفريقية والذي تستضيفه مصر، وأشرف برئاسته.. وسيتعاظم كل ذلك من خلال الخدمات المستحدثة التي سنقدمها لكم من المقر الجديد للاتحاد، وهو أول مبنى ذكى للغرف التجارية بالشرق الأوسط وأفريقيا، والذى تم تصميمه وتنفيذه في إطار تعاون آخر مثمر مع وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

واختتم المهندس إبراهيم العربي كلمته قائلًا:”لا يسعني إلا أن أتوجه بجزيل الشكر، نيابة عن منتسبي الغرف التجارية واتحادها العام، للدعم المستمر، والشراكة الحقيقية، مع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وهيئة تنمية تكنولوجيا المعلومات “ايتيدا” من خلال العديد من المبادرات والبروتوكولات الناجزة التي تدعم القطاع، وتنشر فكر وتطبيقات تكنولوجيا المعلومات، وللجهد الذى تبذله الشعبة العامة للاقتصاد الرقمي بالاتحاد وشعبها النوعية بالغرف التجارية بالمحافظات”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.