Follow ICT
شعار الموقع الاساسى

أيمن حسين: استثمارات التكنولوجيا المالية تقفز إلى 170 مليون دولار خلال النصف الأول

تستضيف القاهرة اليوم الأحد أول قمة مصرية لاستثمارات رؤوس الأموال المخاطرة، تحت عنوان (مصر؛ بوابتك الاستثمارية إلى إفريقيا والشرق الأوسط في مجال رؤوس الأموال المخاطرة) بالشراكة مع بالشراكة مع جي أي زد مصر نيابة عن التعاون الإنمائي الألماني وصندوق AfricaGrow ومؤسسة (Changelabs)، وذلك تحت رعاية طارق عامر محافظ البنك المركزي المصري لمجال التكنولوجيا المالية لها خلال فاعليات هذه القمة.

الجدير بالذكر أن هذه القمة تُمَثِّل حدثًا فريدًا؛ حيث يتم خلال فاعلياتها استعراض الفرص الواعدة لرأس المال الاستثماري في مصر (Venture Capital Investments) والمنطقة بأكملها أمام كبار المستثمرين على مستوى العالم وصناديق رأس المال الاستثماري، مع التركيز على الشركات الناشئة في مصر، وبالأخص التي تعمل في مجال التكنولوجيا المالية والقطاعات المغذية لها، وكذلك عرض نماذج فريدة وملهمة لقصص نجاحها، بما يعزز فرص هذه الشركات في التوسع والنمو في المنطقة.

ومن المُقرر أن تستمر فاعليات القمة حتى الإثنين 20 يونيو 2022، وذلك بحضور ومشاركة نُخبة متميزة من خبراء الاستثمار في هذا المجال الحيوي ونحو 400 مشارك على المستويين المحلي والعالمي، حيث يتم تنظيم حلقات نقاشية يشارك فيها عدد من شركاء الاستثمار المحدودين (Limited

Partners) والعاميين (General Partners)، وكذلك البنوك العاملة بمصر مع اتاحة فرصة التواصل المباشر مع الجهات المشاركة، بالإضافة إلى تنظيم عدد من الفاعليات المميزة التي تُكسب القمة أهمية خاصة، بما ينعكس إيجابًا على تحفيز وجذب المزيد من الاستثمارات في قطاع رأس المال المخاطر.

قال رامي أبو النجا، نائب محافظ البنك المركزي المصري: “تأتي استضافة هذه القمة ضمن مجهودات البنك المركزي لتعزيز صناعة التكنولوجيا المالية منذ إطلاق استراتيجية التكنولوجيا المالية والابتكار في 2019، وذلك وفقا لتوجيهات فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، بخلق مناخ داعم لرواد أعمال التكنولوجيا المالية وتوفير فرص عمل جديدة للشباب، والعمل على تمكين المزيد من تطبيقات التكنولوجيا المالية المبتكرة القادرة على تقديم وتوصيل الخدمات المصرفية والمالية إلى كافة فئات المجتمع بشكل أكثر سهولة، وأقل تكلفة، كخطوة هامة على طريق تحقيق التحول الرقمي المُستهدف، وتعزيز مكانة مصر كمركز إقليمي لاستقطاب رؤوس الأموال الاستثمارية، لتصبح بوابة رئيسية لصناعة التكنولوجيا المالية عربيا وأفريقيا.”

ومن جانبه أوضح المهندس أيمن حسين، وكيل أول محافظ البنك المركزي لقطاع تكنولوجيا المعلومات أن: “مصر حققت نمواً متسارعًا خلال السنوات الماضية في مجال التكنولوجيا المالية، حيث شهد حجم الاستثمارات في مجال التكنولوجيا المالية قفزة كبيرة ليصل إلى ما يقرب من 170 مليون دولار في النصف الأول من العام الحالي، وذلك بزيادة قدرها 12 ضعف مقارنة بإجمالي ما تم استثماره في عام 2017.”

ومن جانبه أوضح أندرياس روب مدير مشروع تشجيع امكانية الحصول على الخدمات المالية للمشروعات الصغيرة والمتوسطة من جي أي زد مصر: ” لدى مصر موقعًا فريدًا بمنتصف اثنين من الأسواق الحدودية الأكثر إثارة في العالم وهما إفريقيا والشرق الأوسط. تم تصميم قمة مصر لرأس المال لتسريع رأس المال الاستثماري في مصر لدعم الشركات الصغيرة والمتوسطة والشركات الناشئة كلاعبين أساسيين في التنمية الاقتصادية مما يوفر نموًا هائلاً وفرص العمل. ”

فيما قال توبياس كاور نائب الرئيس بمؤسسة KfW DEG Impact: “إننا نشهد إمكانات هائلة وفرصًا كبيرة في منظومة رأس المال الاستثماري المصري، والتي تتطلب مزيد من الاهتمام من أوروبا، خاصة من المستثمرين المؤسسيين. ولهذا السبب نتطلع إلى دعم مبادرات مثل قمة رأس المال في مصر، والتي تتماشى بقوة مع اهداف كلا المنظمتين DEG Impact وAfrica Grow المتمثلة في تطوير وتحسين رأس المال.”

ثم أضاف كريم سمرة المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة Changelabs: ” يهدف هذا الحدث إلى وجود المستثمرين من الشركاء المحدودين والعاميين شخصياً للعثور على أفضل الفرص المتاحة في السوق المصري، واكتشاف رأس المال الاستثماري مباشرةً، وكذلك مقابلة رواد الأعمال، وفهم المنظومة بشكل أفضل.”

وعلى صعيد آخر، فإن هذه القمة تسهم في تعزيز منظومة رأس المال الاستثماري في مصر ودعم رواد الأعمال المبتكرين والمواهب الشابة، بما يدعم جهود الدولة لتحقيق التنمية المستدامة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.