Follow ICT
شعار الموقع الاساسى
جايزة 160
جايزة 160

وزير التنمية المحلية يؤكد أهمية ابتكار أفكار لمشروعات جديدة توفر فرص عمل للشباب

أكد هشام آمنة، وزير التنمية المحلية، أهمية الجهود التي تسهم في ابتكار أفكار لمشروعات جديدة يتحقق من خلالها فرص عمل للشباب من الجنسين ودعم تنمية المشروعات، وكذلك تحسين بيئة العمل و تبادل الخبرات على المستويين المحلى والعالمي وأيضًا تعزيز المهارات لدى جميع الفئات المستهدفة.

جاء ذلك هامش انطلاق فعاليات الجلسة الافتتاحية “لقمة ريادة الأعمال.. رقمنة الصناعة ..الاتجاه نحو العالمية” مساء أمس بمدينة رأس البر بمحافظة دمياط، والتي عُقدت في إطار الاتفاقية المبرمة بين محافظة دمياط ومنظمة العمل الدولية lLO وشركة ميثانكس لإنتاج الميثانول وجامعة حورس وبالتعاون مع شركة جين ايجيبت، وفقًا لبيان.

وقال آمنة، إن قمة ريادة الأعمال تعكس اهتمام الدولة المصرية بالتعاون مع الشركاء المحليين والدوليين والمجتمع المدني؛ لإبراز الجوانب المختلفة بمجالات ريادة الأعمال لتشجيع الشباب على بدء مشروعاتهم وتنمية القائم منها بما يضمن إتاحة فرص عمل جديدة لهم ولغيرهم من الشباب، وذلك إيمانًا بأهمية ذلك في تحقيق التنمية الاقتصادية والإسراع بمعدلات النمو بها.

وشهدت القمة حضورًا واسعًا من ممثلي الجهات المختلفة من بينهم مجموعة من الخبراء الأجانب من دول الولايات المتحدة الأمريكية والجزائر و المملكة المغربية والمملكة المتحدة.

وأعرب وزير التنمية المحلية، عن تقديره للجهود المبذولة على أرض محافظة دمياط تلك المحافظة العريقة التي تتميز بمقومات فريدة، في مجالات الزراعة والصناعة والحرف المختلفة بالإضافة إلى الكوادر البشرية المتميزة بالمهارات الفنية العالية، مشيدًا بما تم تحقيقه من جهود جاءت في إطار شراكة مثمرة بين محافظة دمياط ومنظمة العمل الدولية وشركة ميثانكس وجامعة حورس للاستفادة بخبرات الجهات المشاركة.

وأشاد الوزير بجامعة “حورس- مصر” لما لها من خبرات ودور فعال والإسهام في رفع مستوى التعليم والبحث العلمي والتأثير الفعال في البيئة المحيطة، ومنظمة العمل الدولية، لما لها من دور رئيسي في توفير العمل اللائق للسيدات والشباب في إطار خطة تنمية مستدامة، وشركة ميثانكس مصر لإنتاج الميثانول لدورها الفعال في المشاركة المجتمعية لمد المشروع بوظائف لائقة لشباب مصر ليتحقق من خلال هذه الشراكة ملحمة فعالة في مجال ريادة الأعمال للسيدات والشباب لتوفير فرص عمل لائقة ووضع برنامج لتطوير قدراتهم من خلال تقديم حزم تدريبية مناسبة.

كما أعرب آمنة، عن تمنياته بالتوفيق لهذا المؤتمر المتميز والذي يعد ملتقى لتبادل الابتكارات والخبرات وأفضل الممارسات، وتعزيز التواصل والتفاعل بين رجال وسيدات الأعمال، والباحثين، وصانعي السياسات، وممثلي المجتمع المدني، والشباب.. كما قدم الوزير التهنئة إلى الفائزين في مسابقة رواد دمياط من السيدات والشباب عن (أحسن فكرة مشروع – أحسن مشروع بادئ – أحسن مشروع قائم).

من جانبها رحبت الدكتورة منال عوض محافظ دمياط، بوزير التنمية المحلية وجميع المشاركين بالمؤتمر، حيث لفتت إلى أن هذا الملتقى يحقق رؤية الدولة وخطتها نحو دعم الابتكار وريادة الأعمال وتنمية المشروعات، كما أنه جاء استكمالاً لما تم تحقيقه من جهود بالشراكة بين المحافظة ومنظمة العمل الدولية و شركة ميثانكس لتبادل الخبرات ومحاربة البطالة وتنمية الوعى لدى الشباب بأسس ريادة الأعمال وذلك ضمن مشروع ” وظائف لائقة لشباب مصر..معاً لمواجهة التحدي بدمياط ” والذي تستمر أعماله حتى مايو 2023..

وأشارت إلى أن تلك الانطلاقة جاءت بتعاون جديد مع جامعة حورس والتي عملت من خلالها على إتاحة كافة الإمكانيات المتوفرة لديها، بإنشاء مركز دائم للتدريب على مجالات ريادة الأعمال وإبراز آلية إدارة المشروعات وتنمية المشروعات البادئة والقائمة من خلال منهجية علمية مدروسة، علاوة على الترويج لأهمية الاستفادة من التحول الرقمي التي توفر فرص عمل عديدة وأيضًا إتاحة الفرصة لتسويق منتجات المشروعات.

وأضافت أن المشروع يحقق أيضًا تشجيع الشباب على الخروج بأفكارهم ومشروعاتهم إلى أرض الواقع وذلك من خلال إطلاق مسابقة رواد دمياط، والتي أسهمت في تعزيز التواصل والتفاعل بين رواد الأعمال وصانعي السياسات لتبادل الخبرات على المستويين المحلى والعالمي مشيرة إلى أن المسابقة جمعت نخبة من الباحثين من داخل مصر وخارجها، كما عكست اهتمام المؤسسات المختلفة بالمشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر لأهميتها البالغة في دفع عجلة التنمية الاقتصادية.

وشهدت الجلسة الإعلان عن الفائزين بنهائيات مسابقة رواد دمياط والتي تقدم لها 199 فردًا، وأثمرت التصفيات النهائية بها عن فوز 10 ممثلين عن أربعة فئات للسيدات، وأفضل فكرة مشروع، وأفضل مشروع ناشئ وأفضل مشروع قائم، وذلك بقيمة جوائز تقدر بـ25 ألف جنيه للفائز بالمركز الأول، و20 ألفًا للمركز الثاني، و15 ألفًا للمركز الثالث وذلك بفئة أفضل فكرة، و50 ألفًا للمركز الأول و40 ألفًا للمركز الثاني و30 ألفا للمركز الثالث بفئة المشروعات البادئة، وأما بالنسبة لفئة رائدات الأعمال تقدر قيمة جوائزه بـ50 ألفا للمركز الأول و40 ألفًا للمركز الثاني و30 ألفًا للمركز الأول وأخيرًا قيمة جائزة المشروعات القائمة تقدر بـ100 ألف جنيه.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.