Follow ICT
شعار الموقع الاساسى

منصة Verity الإماراتية للتقنية المالية تطلق تطبيقها البنكي العائلي للأطفال والمراهقين بالشرق الأوسط

تساعد أفراد العائلة على إدارة أمورهم المالية

أعلنت Verity، منصة التقنية المالية الناشئة التي تهدف إلى تعليم الأطفال والمراهقين إدارة أمورهم المالية، عن تدشين تطبيقها البنكي العائلي رسميًا، وصاحب التدشين أيضًا إطلاق بطاقات فيزا مسبقة الدفع لمساعدة الأطفال من عمر الثامنة على التوفير والدفع لشراء منتجاتهم المفضلة وتطوير مهاراتهم المالية.

حسابات العائلة
ويساعد التطبيق الأهل على التحكم بحسابات جميع أفراد العائلة، في حين يوفر لكل طفل حرية إنشاء وإدارة حسابه الخاص. ويمكن للأهل تعبئة المحفظة الإلكترونية على التطبيق مباشرة من حساباتهم المصرفية وتخصيص مبلغ محدد لكل مستخدم من العائلة، كما يمكن للأهل إجراء تحويلات فورية أو تحويل مصروف الأطفال آليًا سواء أسبوعيًا أو شهريًا ومتابعة عمليات التحويل التي يقوم بها أطفالهم، بالإضافة إلى استلام تقارير مباشرة حول عمليات الإنفاق لكل فرد.
كسب الأموال
ويمكن التطبيق للأطفال من كسب الأموال من خلال تأدية أعمال منزلية محددة ومساعدة الأهل في بعض المهام، وعندما يحصل الأطفال على مصروفهم، يمكنهم ادخاره لتحقيق أحد أهدافهم المالية الشخصية أو للمشاركة في تحقيق أحد الأهداف المالية للعائلة، أو التبرع بجزء منه لدعم قضية مهمة أو لصالح جهة محتاجة أو استخدامه كمصروف شخصي على بطاقتهم البنكية وفقًا لما أشارت له الشركة.
خدمات مصرفية للشباب
وتعليقًا على هذا الإطلاق، قال عمر الشريف، المؤسس المشارك في Verity: “مع افتقار مجتمعاتنا للخدمات المصرفية المخصصة لفئة الشباب، يسرنا رؤية توجه بعض المؤسسات المالية إلى تلبية هذا النقص وتقديم هذه الخدمات. ونفخر بكوننا أول منصة تقنية مالية تطلق منتجًا شاملًا ويمكن لكافة أفراد المجتمع استخدامه بسهولة. وحرصنا على تطوير تطبيق Verity للعائلات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وخصوصًا لدولة الإمارات التي تحتضن تنوعًا ثقافياً كبيرًا مع وجود أكثر من 200 جنسية تتبع أساليب حياة مختلفة كليًا، مما دفعنا لتوفير منصة تلبي هذه الاحتياجات على اختلافها. وخصصنا الكثير من الوقت والجهد لتصميم كافة تفاصيل المنصة ومن أهمها الأمان وسهولة تعامل الأهل والأبناء معها. واعتمدنا في ذلك على الملاحظات التي وردتنا من المجموعات التي جرّبت التطبيق للمرة الأولى في نسخته التجريبية”.
بطاقات ائتمانية
وتعاونت شركة فيريتي مع شركة فيزا وشركة نيم كارد، لتسهيل التجربة المصرفية الرقمية وإصدار البطاقات الائتمانية المخصصة والمدمجة بالكامل في التطبيق وإنجاز عمليات الشراء من المتاجر الإلكترونية والفعلية ضمن الحدود التي يضعها الأهل. ويمنح التطبيق الأهالي فرصة متابعة عمليات التحويل التي يقوم بها أطفالهم، بالإضافة إلى استلام تقارير مباشرة حول عمليات الإنفاق التي تقوم بها العائلة وكل فرد منها، مما يمنحهم إمكانية الإشراف على مسيرة أبنائهم المالية وتوجيهها بطريقة مدروسة.
خطوة استراتيجية
ومن جانبه، قال أليكس ماكري، رئيس الشراكات الاستراتيجية والتكنولوجيا المالية والمشاريع لمنطقة وسط أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا في شركة فيزا: “يشكل تعاوننا مع شركة فيريتي خطوةً استراتيجيةً ولا سيما في دولة الإمارات التي تشهد تسارعاً في تحول السكان إلى مجتمعات غير نقدية. وندرك أهمية تزويد الشباب الجدد في سوق العمل بالخبرات والأدوات التي تساعدهم على اتخاذ قرارات مالية مسؤولة وسليمة. ويسرّنا التعاون مع فيريتي لتوفير حلول دفع آمنة ومبتكرة للشباب وعائلاتهم في دولة الإمارات، ونتطلع إلى دعم توسع هذه الحلول في المنطقة”.
المشهد الرقمي
ومن جهتها، قالت دينا شومان المؤسسة المشاركة في فيريتي: “نشهد اليوم تحولاً حقيقياً في المشهد الرقمي هنا في المنطقة، خاصةً في قطاع الخدمات المالية المتوقع أن يستغني عن التعاملات النقدية بنسبة %69 بحلول عام 2023. ومن الواضح أن الجيل القادم لن يحتاج لاستخدام العملات النقدية إلا في حالاتٍ نادرة، مما يستدعي اهتمام الأهل بتعليم أبنائهم كيفية استخدام حلول الدفع الرقمية وتثقيفهم بأهمية تقدير قيمة الأموال”.
جولة تمويلية
ويأتي الإطلاق الرسمي للتطبيق بعد الجولة التمويلية الأخيرة التي افتتحتها فيريتي، مدعومةً من مستثمرين استراتيجيين في القطاع الخاص على مستوى العالم ورؤوس الأموال الاستثمارية المغامرة، حيث تم جمع مبلغ 1.2 مليون دولار أمريكي بما شمل جولة ما قبل التمويل الأولي. وتعتزم الشركة تخصيص رأس المال الإضافي لتزويد التطبيق بمزايا جديدة وتسهيل أنشطة الاستحواذ على العملاء، بالإضافة إلى توسيع حضور الشركة في أسواق جديدة في مختلف أنحاء منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.