Follow ICT
شعار الموقع الاساسى

عمرو طلعت: 22.8 مليار جنيه استثمارات حكومية لقطاع الاتصالات في العام المالي 2022/2023 بنمو 22٪

قال الدكتور عمرو طلعت، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، إن تنامى الاستثمار في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات أصبح أمرًا حتميًا لبناء مجتمعات رقمية حول العالم.

وأوضح أنه من المتوقع أن يبلغ إجمالي الإنفاق على تكنولوجيا المعلومات في جميع أنحاء العالم نحو 4.5 تريليون دولار بنهاية عام 2022، بزيادة 5٪ عن عام 2021؛ مؤكدا أنه في إطار بناء مصر الرقمية ستبلغ الاستثمارات الحكومية لقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في العام المالي 2022/2023 حوالى 22.8 مليار جنيه بنسبة نمو تصل إلى 22٪؛ بما يؤكد أن الدولة المصرية تؤمن بتوجيه استثمارات بشكل متزايد لتحقيق التحول الى مجتمع رقمي متكامل.

وأشار إلى ارتفاع مؤشرات قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات حيث يعد هو الأعلى نموًا في مصر لمدة 3 سنوات متتالية بمعدل نمو يصل إلى 16%.

جاء ذلك خلال كلمة الدكتور عمرو طلعت، أثناء الجلسة الافتتاحية التي جاءت تحت عنوان “دعم وتنمية الاستثمار في مجال تكنولوجيا المعلومات” وذلك ضمن فعاليات الدورة الرابعة لمعرض ومؤتمر Tech Invest التي نظمتها الشعبة العامة للاقتصاد الرقمي والتكنولوجيا التابعة للاتحاد العام للغرف التجارية.

وأكد الدكتور عمرو طلعت، ثقته الكاملة في قدرة الشباب المصري على تطويع التكنولوجيا للتصدي للتحديات التي تواجه المجتمع المصري والإقليمي وتحقيق التنمية الاقتصادية؛ مؤكدًا حرص الوزارة على إعداد قاعدة من الكوادر البشرية الرقمية في كافة علوم الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، من خلال استراتيجية التدريب التقني التي يتم تنفيذها وفقا لمنهج هرمى باستثمارات 1.1 مليار جنيه لتدريب 200 ألف متدرب خلال العام المالي الحالي، بزيادة في الميزانية بنحو 22 ضعف وزيادة في إعداد التدريب بنحو 50 ضعف مقارنة بما كانت عليه من 3 أعوام.

وأشار إلى جهود الوزارة لتشجيع الاستثمار في الشركات الناشئة، حيث بلغ حجم الاستثمارات في الشركات الناشئة عام 2021 نحو ٤٩٠ مليون دولار بمقارنة بـ190 مليون دولار عام 2020.

وأوضح وزير الاتصالات، أن المرحلة الأولى من مدينة المعرفة بالعاصمة الإدارية الجديدة تضم مركز للإبداع والبحث والتطوير متخصص في تصميم الالكترونيات سيضم مجموعة ضخمة من الشركات العاملة في هذا المجال، وكذلك مركز للبحث والتطوير يضم معامل على أحدث التقنيات العالمية لتنفيذ مشروعات تطبيقية في مجالات هامة مثل الزراعة الذكية والخدمات الصحية، بالإضافة الى جامعة مصر للمعلوماتية التي تعد أول جامعة متخصصة في علوم الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في الشرق الأوسط وأفريقيا، كما تضم المدينة مركز ابتكار التكنولوجيات المساعدة، بالإضافة إلى مركز للتدريب وحاضنة للشركات الناشئة ضمن خطة نشر مراكز ابداع مصر الرقمية في المحافظات والتي سيتم من خلالها تنفيذ العديد من الأنشطة منها إقامة محافل للتشبيك بين الشباب والمستثمرين.

وتابع الدكتور عمرو طلعت، أن مصر تتصدر ترتيب دول أفريقيا في متوسط سرعة الانترنت الثابت؛ موضحا الجهود المبذولة لتدعيم البنية التحتية المعلوماتية ومد كابلات الألياف الضوئية في قرى المرحلة الأولى لمبادرة حياة كريمة بكلفة استثمارية تصل الى 5.8 مليار جنيه، كما تم طرح نطاقات ترددية للشركات المشغلة للمحمول بالإضافة الى العمل على زيادة عدد الأبراج ومحطات المحمول.

كما أكد على الدور الهام للبريد المصري كمنفذ لتقديم الخدمات الحكومية الرقمية عبر فروع المنتشرة في أنحاء الجمهورية؛ وأنه يتم تنفيذ خطة لتطوير البريد من حيث الشكل وميكنة كافة الأعمال وتقديم حزم جديدة من الخدمات البريدية مثل خدمة وصلها لتحفيز التجارة الالكترونية وتطبيق محمول “ياللا yalla “؛ منوها إلى حرص الوزارة على تقوية البنية التحتية المعلوماتية الدولية خاصة وأن أكثر من 90% من البيانات القادمة من الشرق للغرب تمر عبر المياه الإقليمية والأراضي المصرية من خلال شبكة الكابلات الدولية.

يذكر أن مؤتمر ومعرض 4 Tech Invest ينعقد هذا العام تحت شعار “المؤتمر الرابع لدعم وتنمية الاستثمار فى تكنولوجيا المعلومات”. ويشارك به نحو 300 شركة تكنولوجية، وأكثر من 700 متخصص من قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وعدد من ورواد الأعمال وصناديق الاستثمار ورؤساء الشُعب في مختلف محافظات الجمهورية ويضم الملتقى أكثر من 100 مستثمر و50 حاضنة ومسرعات الأعمال.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.