Follow ICT
شعار الموقع الاساسى

س&ج| لماذا تدمر المياه الأجهزة الإلكترونية بينما لا يفعل الكحول ذلك؟!

بنية 728

إذا حدث وسقط كوب من الماء على الأجهزة الإلكترونية، فسوف يؤدي ذلك في الغالب إلى عطلها وتدميرها، في الوقت الذي لا يسبب الكحول ذلك، بل إنه يستخدم كثيرا في تنظيف الأجهزة الإلكترونية!

ما السر وراء هذا التأثير المدمر للماء والآمن للكحول على الأجهزة الإلكترونية؟

يعود ذلك إلى اختلاف الخواص الكيميائية والفيزيائية بين الماء والكحول.

ففي حالة الماء، ولأنه يحتوي على أيونات معدنية ذائبة، فإنه يكون قادرا على توصيل الكهرباء، وعندما يلامس الماء جهازا يعمل بالطاقة، فإن الماء سيكون موصل جيد للكهرباء بين مكوناتها الداخلية، مسببا “قفلة” في الدائرة، وهو ما يعرف علميا باسم “الدائرة المقصورة” Short Circuit.

بالإضافة إلى ذلك، وفي الأجهزة الإلكترونية التي تعمل ببطاريات من التيار المستمر كمصدر للطاقة، فإن تلامس الماء مع قطبي البطارية (الأنود والكاثود) يؤدي إلى التحليل الكهربائي للماء، وانطلاق غازات الهيدروجين والأكسجين القابلة للاشتعال.

وعند سقوط الماء على شاشات العرض من نوع LCD وLED، والتي تحتوي على لوحة إضاءة خلفية، فإن الماء يشوش انكسار الضوء، وبذلك تصبح الشاشة ضبابية وبها بقع سوداء تعوق الرؤية.

على العكس من ذلك، فنادرا ما يسبب الكحول عطلا في الأجهزة الإلكترونية عند سقوطه عليها، فهو لا يحتوي على شوائب أيونية ذائبة بتركيزات عالية كما في الماء، ولا يؤدي إلى توصيل الكهرباء بين أجزاء الجهاز الداخلية، كما أنه يتبخر أسرع كثيرا من الماء، وبذلك لا يمكث فترة كافية لإحداث ضرر للأجهزة.

وينصح الخبراء باستخدام الكحول في تنظيف الأجهزة الإلكترونية وهي مغلقة ومفصولة عن مصدر الطاقة وباردة، تجنبا لحدوث بخر سريع للكحول يجعله مصدرا لحدوث اشتعال.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

google-site-verification=cWDx-6l6zbnRS7oWgyeZCiAtozfX6L5evqQ2wtPQqWY