Follow ICT
شعار الموقع الاساسى

حوار| حسين رفاعي: بنك قناة السويس يستهدف إطلاق الموبايل البنكي خلال ديسمبر 2021.. وخصصنا 400 مليون جنيه لتحديث البنية التكنولوجية

بنية 728

يستهدف بنك قناة السويس إطلاق خدمة «الموبايل بانكنج» خلال شهر ديسمبر 2021، حيث يضع البنك عملية التحول الرقمي على رأس أولوياته خلال الفترة الحالية.

وقال حسين رفاعي، رئيس مجلس إدارة بنك قناة السويس، إن مصرفه خصص نحو 400 مليون جنيه لتحديث البنية التحتية التكنولوجية خلال 4 سنوات، لافتًا إلى أن البنك يعتزم إطلاق منتج الموبايل البنكي خلال شهر ديسمبر المقبل.

وأوضح «رفاعي» في حوار خاص لـ «FollowICT»، أن التحول الرقمي على رأس أولويات بنك قناة السويس، مشيرًا إلى أن البنك من أوائل البنوك التى قامت بافتتاح فرع رقمي في السوق المصرفي المصري.

وفى إطار المنتجات الجديدة، أطلق البنك باقة كبار العملاء SCB ELITE، و التي تقدم العديد من المزايا المصرفية وغير المصرفية مثل: الحسابات و القروض والأوعية الادخارية، البطاقات البلاتينية للخصم و الائتمان، خدمات الكترونية، خدمات المساعدة الشخصية SCB Concierges و كذلك خدمة المساعدة على الطريق، وذلك بالتزامن مع تحديث العديد من الفروع منها فروع العروبة و جاردن سيتي مع توفير أماكن مخصصة لكبار عملاء البنك، وفقًا لـ«رفاعي».

وأضاف أن بنك قناة السويس أطلق أيضًا برنامج نقاطي لعملاء البنك عند استخدام بطاقات الائتمان وبطاقات الخصم المباشر والبطاقات المدفوعة مقدما واستبدال النقاط فى العديد من المحال التجارية في السوق المصري.

تحويلات العملاء

وأوضح رئيس البنك، أن تحويلات العملاء ببنك قناة السويس ارتفعت بنحو  72% خلال الفترة من 2019 حتى 2021، ونحو 14% انخفاضًا في عدد عمليات العملاء عبر الفروع التقليدية.

وأشار إلى أن محفظة قروض البنك ارتفعت إلى 21.3 مليار جنيه حاليًا، كما سجلت محفظة قروض الشركات نسبة نمو قدرها 18% لتصل إلى 22 مليار جنيه بنهاية سبتمبر الماضي، مقارنة بنحو 18 مليار جنيه بنهاية ديسمبر 2020، متضمنة زيادة محفظة المشروعات الصغيرة والمتوسطة بنسبة 14%، كما سجلت محفظة القروض الشخصية نموًا بـ 30% لتصل إلى 1.6 مليار جنيه، بحسب رئيس البنك.

ولفت رئيس مجلس إدارة بنك قناة السويس، إلى ارتفاع ودائع عملاء بنك قناة السويس بنسبة 10% لتصل إلى 49 مليار جنيه، مقارنة بـ 44 مليار جنيه في ديسمبر 2020.

عمليات التوريق

وفيما يخص عمليات التوريق التي شارك فيها البنك، أشار «رفاعي» إلى أن بنك قناة السويس شارك فى ترتيب عمليات توريق للشركات بقيمة 800 مليون جنيه منذ بداية عام 2021، وحتى نهاية أكتوبر الماضي، موضحًا أن محفظة التوريق بالبنك ارتفعت من 2.8 مليار جنيه بنهاية عام 2020، إلى 3.6 مليار جنيه بنهاية أكتوبر الماضي، وذلك بعد نجاح البنك في الحصول على ترخيص مزاولة نشاط ترويج وتغطية الاكتتابات في الأوراق المالية من الهيئة العامة للرقابة المالية في منتصف العام الماضي.

أضاف أن البنك شارك أيضًا في عقد تمويل طويل الأجل بقيمة إجمالية تبلغ 1.5 مليار جنيه لصالح شركة أركان بالم للاستثمار العقاري بغرض تمويل جزء من التكلفة الاستثمارية الخاصة بالمرحلة الأولى من مشروع 205 فدان والمقام على مساحة أرض تبلغ حوالي 205 فدان.

مبادرات البنك المركزي

وحول مشاركة البنك في مبادرات البنك المركزي المصري، قال رئيس بنك قناة السويس، إن مصرفه ضخ 4 مليارات جنيه ضمن مبادرات البنك المركزي، سواء في مبادرة القطاع الصناعي أو المقاولات أو القطاع الزراعي أو المشروعات الصغيرة والمتوسطة، مشيرًا إلى أن مبادرات البنك المركزي حفزت الاقتصاد المصري في مواجهة حالة الركود التي فرضتها جائحة كورونا.

وذكر أن البنك قام بتطعيم نحو 86% من العاملين ضد فيروس كورونا حتى الآن، حيث تعامل البنك مع أزمة كورونا عبر 4 محاور، تمثل المحور الأول بشكله الإداري في تشكيل لجنة للتعامل مع التغيرات واتخاذ قرار سريع، وتخفيض عدد العاملين بالمركز الرئيسي لـ 30% والعاملين بالفروع لـ 50%.

العمل عن بُعد

ونوه بأن البنك وفر البنك أجهزة «اللاب توب» وخدمة إنترنت عالية للموظفين حتي يتمكنوا من العمل عن بُعد، لافتًا إلى أنه تم زيادة أعداد العاملين بخدمة العملاء والتي تعمل على مدار 24 ساعة.

وأكد رئيس بنك قناة السويس، أنه تم مضاعفة أعداد الأطباء العاملين في البنك، كما تم توفير الموازنة اللازمة للتعاقد مع أكثر من 37 مستشفى عزل، و78 عيادة وأكثر من 94 معمل تحاليل، إلى جانب توفير أكثر من 900 حقيبة علاج، وتم عمل 3650 تحليل بواقع 2.5 تحليل لكل موظف، تتضمن أشعة ومسحات فيروس كورونا، فضلاً عن إطلاق البنك حملة مركز التطعيم بالتعاون مع البنك المركزي المصري، ووزارة الصحة والسكان.

وأشار إلى أن البنك أطلق أول صندوق استثمار نقدي، في إطار إستراتيجية البنك لتنويع محفظة المنتجات والخدمات التي يقدمها لعملائه من الشركات والأفراد الحاليين والمستهدفين، مشيرًا إلى أن البنك أتاح الاكتتاب في الصندوق “أون لاين” في إطار الإجراءات الاحترازية التي اتبعها لمواجهة فيروس كورونا، حيث تم تغطية الصندوق 136% في نحو 8 أيام.

المسئولية المجتمعية

وفيما يخص المسئولية المجتمعية بالبنك خلال فترة الجائحة، أشار «رفاعي» إلى أن بنك قناة السويس ضخ نحو 15 مليون جنيه في مجال المسئولية المجتمعية، حيث شارك البنك في مبادرات اتحاد بنوك مصر ومبادرات التطعيم ودعم العمالة غير المنتظمة منذ بداية انتشار كورونا.

صافي أرباح البنك

أوضح أن بنك قناة السويس، حقق نموًا في صافي الأرباح بـ6% خلال التسعة أشهر الأولى من 2021، ليصل إلى 377 مليون جنيه بنهاية سبتمبر الماضي، مقارنة بـ 356 مليون جنيه خلال نفس الفترة من 2020 مدعوما بزيادة إيرادات الأتعاب والعمولات بنسبة نمو 14%.

المركز المالي

وارتفع المركز المالي للبنك إلى 57 مليار جنيه بنهاية سبتمبر 2021 مقارنة بـ 54 مليار جنيه بنهاية ديسمبر 2020 محققًا زيادة بقيمة 3 مليار جنيه، وبنسبة نمو 5%، بحسب رفاعي.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

google-site-verification=cWDx-6l6zbnRS7oWgyeZCiAtozfX6L5evqQ2wtPQqWY