Follow ICT
شعار الموقع الاساسى
جايزة 160
جايزة 160

بعد قرارات المركزي.. يعني إيه «ترميز البطاقات على تطبيقات سامسونج وأبل باي»؟

خاطب البنك المركزي المصري، رسميا، جميع البنوك العاملة في مصر باعتماد مجلس إدارة البنك للقواعد المنظمة لخدمات ترميز البطاقات على تطبيقات الأجهزة الإلكترونية داخل جمهورية مصر العربية، وذلك في جلسته المنعقدة في 21 فبراير 2023.

وأكد البنك المركزي المصري، في خطابه للبنوك داخل مصر، اهتمامه بتدعيم البنية التحتية للقطاع المصرفي، وتحفيز استخدام أدوات دفع إلكترونية جديدة للعملاء لتنفيذ مختلف المعاملات المصرفية الإلكترونية.

وأضاف المركزي: “تعد خدمات ترميز البطاقات على تطبيقات الأجهزة الإلكترونية من أهم الخدمات التي تسهم في تمكين عدد كبير من المواطنين من الوصول للخدمات المصرفية بكفاءة وفاعلية، وبما يحقق استقلالية نظم الدفع الوطنية، ويواكب أحدث التقنيات المستخدمة عالميا لنظم وخدمات الدفع، ومن ثم اتساع مظلة استخدام الوسائل والقنوات المصرفية.”

يعني إيه ترميز البطاقات؟

يعني مصطلح “ترميز البطاقات” Cards Tokenization استبدال بيانات البطاقة الفعلية (بطاقات الائتمان البنكية) برمز فريد يسمى “الرمز” Token، وهو رمز فريد يتم إنشاؤه عشوائيا وصالح للاستخدام لمرة واحدة، وبذلك يتم حماية البيانات الحساسة للبطاقات البنكية، والاعتماد على البيانات الرمزية، خلال عمليات الدفع بهذه البطاقات.

كيف تتم معاملات الدفع ببطاقات الائتمان المرمزة؟

افترض أنك تريد إجراء عملية دفع أو مشتريات عبر الإنترنت باستخدام بطاقة الائتمان الخاصة بك. هنا يتم تحويل بيانات البطاقة إلى رمز مميز عبر مزود خدمة الرمز المميز، وإرسالها إلى البنك المتلقي أو بنك التاجر، ليحل محل بيانات معالج الدفع الفعلي، ويتم إنشاء بيانات بطاقة الائتمان ذات الرموز المميزة عشوائيا.

يستخدم التاجر هذا الرمز المميز لطلب التفويض بخصم القيمة من شبكات بطاقات الائتمان الخاصة بك، مثل Visa أو أمريكان إكسبريس، ولأن البنك الخاص بالعميل يحتفظ ببيانات الدفع الفعلية داخل خزانة آمنة للرموز، وبمجرد توفير الرمز المميز من جهة إصدار بطاقة الائتمان ومطابقته مع رقم حسابك، سيتحقق البنك من المعاملة، ويقوم فعليا بتنفيذها.

بعد نجاح عملية الدفع، تنتهي صلاحية الرموز التي تم إنشاؤها من أجل هذه العملية، ويتم إنشاء رموز عشوائية جديدة في جميع المعاملات التالية، حتى لو تمت من خلال نفس التاجر.

وماذا سيستفيد العملاء من ترميز البطاقات البنكية؟

توفر عملية الترميز للمستهلكين مجموعة واسعة من طرق الدفع، بما في ذلك الدفع عبر المحافظ الرقمية وخدمات الدفع الأكثر شهرة عالميا، مثل Google Pay وApple Pay وAndroid Pay وBuy Now وPay Later، وحتى العملات المشفرة، وصولا إلى الدفع اللاتلامسي عبر تقنية الاتصال قريب المدى NFC.

يتسفيد المستهلكون أيضا تحقيق مستوى عال من حماية بياناتهم، وتمكين المدفوعات بنقرة واحدة دون تخزين تفاصيل الدفع الخاصة بهم على مواقع الويب، والتي تكون عرضة للاختراقات والتجسس والسرقة.

وما الجهة التي تقوم بترميز البطاقات الإلكترونية؟

وفقا للضوابط الخاصة بالترميز، والصادرة على البنك المركزي المصري، تقوم شركة بنوك مصر للتقدم التكنولوجي بدور مقدم خدمة واجهة الترميز الموحدة للبنوك المصدرة للبطاقات داخل جمهورية مصر العربية.

وتكون واجهة الترميز الموحدة للبنوك المصدرة هي المسؤولة عن إتمام عملية إنشاء الرمز (Token Provisioning) مع جميع مقدمي خدمات الترميز المعتمدين من الشبكات صاحبة علامة القبول المرخص لها بالعمل داخل مصر.

وألزم البنك المركزي المصري البنوك المصدرة للبطاقات الائتمانية بضرورة الحصول على ترخيص منه لإتاحة الدفع عبر تطبيقات ترميز البطاقات على الأجهزة الإلكترونية، ولكل تطبيق على حده، سواء كان التطبيق مملوكا للبنك أو لأحد مصنعي الأجهزة الإلكترونية، مثل سامسونج باي أو جوجل باي أو أبل باي.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.