Follow ICT
شعار الموقع الاساسى

الصين تتجه لتعزيز الرقابة على الألعاب عبر الإنترنت

بنية 728

 

تطالب وسائل إعلام حكومية في الصين بتشديد اللوائح الخاصة على الألعاب عبر الإنترنت لضمان عدم تحريفها للتاريخ، وذلك عقب انتقاد سابق في هذا الشهر من وكالة أخبار تسيطر عليها الحكومة لصناعة الألعاب عبر الإنترنت.

ووفقاً لتعليق منشور على موقع إذاعة الصين الوطنية اليوم السبت، يتعين على الجهات المنظمة “تكثيف الإدارة وعدم التسامح مطلقاً مع الألعاب عبر الإنترنت التي انحرفت عن المسار الطبيعي”.

وُوصفت الألعاب بأنها “تشوّه عمدًا” التاريخ والشخصيات التاريخية بتصويرها “أقل شأناً”بشكل يضرّ التواصل الثقافي.

قال التعليق إنّ بعض الألعاب ويقدم انطباعًا خاطئًا للمستخدمين، ومعظمهم من الشباب.

جاء في التعليق: “صناعة الألعاب يجب أن تزيد الانضباط الذاتي، ويجب أن يكون احترام التاريخ الوطني هو المحصلة النهائية لموظفي الصناعة”.

قالت شركة “تينسنت هولدينجز ليمتد” في وقت سابق من أغسطس إنها ستدرس فرض حظر على الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 12 عاماً من ممارسة بعض الألعاب.

وبعد أن وصفتها وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) الرسمية بأنها “أفيون روحي” و”مخدرات إلكترونية”. ولكن سُحِب التعليق في وقت لاحق.

أثارت التطورات مخاوف من أن توجِّه الحكومة أنظارها بعد ذلك إلى الترفيه عبر الإنترنت بعد كبح جماح شركات التجارة الإلكترونية وصناعات النقل التشاركي والتعليم عبر الإنترنت.

شهدت أسهم “تينسنت” على غرار منافسيها “نت إيز إنك” (NetEase Inc) و” إكس دي إنك” (XD Inc) عمليات بيع حادة بعد النقد اللاذع للصناعة من جانب وكالة “شينخوا”.

منذ ذلك الحين، عزز عديد من مشغلي الألعاب عبر الإنترنت في الصين آليات منع الإدمان لدى المراهقين، بما في ذلك الحد من وقت اللعب.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

google-site-verification=cWDx-6l6zbnRS7oWgyeZCiAtozfX6L5evqQ2wtPQqWY