Follow ICT
شعار الموقع الاساسى

«الإنتاج الحربي» تبحث التعاون مع شركة «DMG MORI» الألمانية في مجالات التصنيع العسكري والمدني

بحث محمد أحمد مرسي، وزير الدولة للإنتاج الحربي، مع Christian Thoenes رئيس مجلس إدارة شركة DMG MORI الألمانية، مستجدات موضوعات التعاون المشترك بين الجانبين، وذلك بديوان عام وزارة الإنتاج الحربي.

وأوضح وزير الدولة للإنتاج الحربي، في بيان، اليوم الجمعة، أن هذا اللقاء يأتي ضمن سلسلة من اللقاءات مع الشركة الألمانية.

وأشار الوزير، إلى أنه تم خلال اللقاء بحث سبل تعزيز التعاون المشترك في مجالات التصنيع العسكري والمدني، حيث تم مناقشة إمكانية التعاون بين شركة “حلوان للصناعات الهندسية” (مصنع 99 الحربي) إحدى الشركات التابعة للوزارة وشركة “DMG MORI” لإنتاج وتصنيع الذخيرة الشرقية.

وأضاف البيان، أن الجانبين ناقشا مستجدات التعاون لإنشاء مسبك لإنتاج مسبوكات أجسام ماكينات CNC بشركة حلوان للمسبوكات (مصنع 9 الحربي) لصالح الهيئة العربية للتصنيع بالإضافة إلى التعاون في مجالات الرقمنة الصناعية والتدريب.

واشار الوزير، إلى أن التعاون بين وزارة الإنتاج الحربي وشركة “DMG MORI” الألمانية بدأ 2019 بتوقيع خطاب نوايا بين الجانبين لتطوير خط إنتاج بإحدى الشركات التابعة كبداية لتطبيق مفاهيم الثورة الصناعية الرابعة على خطوط التصنيع بشركة “أبو زعبل للصناعات المتخصصة”.

وأوضحت الوزارة أن ذلك يأتي في ضوء تنفيذ توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية بالعمل على استيعاب تقنيات الثورة الصناعية الرابعة بالقطاعات الصناعية المختلفة وتحقيق معدلات عالية للتحول الرقمي للعمليات الإنتاجية.

وأضاف أن وزارة الإنتاج الحربي تحرص على أن يكون التعاون مع شركائها في مختلف المجالات قائماً على أساس التصنيع المشترك ونقل التكنولوجيا وهو ما يتوافق مع استراتيجية العمل بالوزارة.

من جانبه، أعرب Christian Thoenes رئيس مجلس إدارة شركة “DMG MORI” الألمانية عن سعادته بعقد هذا اللقاء.

وأشار إلى أنه خلال الفترة القادمة سوف بقوم وفد من الشركة الألمانية بزيارة شركة حلوان للمسبوكات، للاطلاع على آخر مستجدات العمل بخصوص التعاون بمجال مسبوكات أجسام ماكينات الـ CNC تمهيداً لتوقيع اتفاقية عدم إفشاء سرية المعلومات لإنشاء أكبر وأحدث مسبك للصناعات الهندسية.

وأشاد رئيس الشركة الألمانية، باستمرار بالتعاون مع وزارة الإنتاج الحربي نظراً لما يتوافر بشركاتها من إمكانيات تكنولوجية وتصنيعية وفنية وبحثية وبشرية وبنية تحتية كبيرة إلى جانب مشاركتها في تنفيذ الكثير من المشروعات القومية ومشروعات التنمية بمصر.

وأضاف أن السوق المصري يزخر بالعديد من الإمكانيات والمقومات الجاذبة للاستثمار إلى جانب النمو الاقتصادي الذي تتمتع به مصر حالياً وهي عوامل تمكّن مصر من امتلاك العديد من المزايا التفضيلية في إطار اقتصاد واعد وهو الأمر الذي يعزز من نجاح هذا التعاون.

وأوضح المستشار الإعلامي لوزير الدولة للإنتاج الحربي والمتحدث الرسمي للوزارة محمد عيد بكر، أن سياسة العمل بوزارة الإنتاج الحربي تعتمد على التعاون والتكامل مع كافة مؤسسات الدولة للمساهمة في المشروعات القومية والتنموية التي تتم بالدولة وهو ما يتضح جلياً في التعاون بين وزارة الإنتاج الحربي وشركة “DMG MORI” لتصنيع بعض المكونات الخاصة بماكينات CNC والتي تخدم التعاون المشترك بين الشركة الألمانية والهيئة العربية للتصنيع بما يساهم في تحقيق قيمة مضافة للاقتصاد المصري وتعزيز جهود تعميق التصنيع المحلي وتوطين التكنولوجيا.

حضر اللقاء محمد محمد صلاح الدين مصطفى نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية للإنتاج الحربى والعضو المنتدب وعدد من قيادات الوزارة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.