Follow ICT
شعار الموقع الاساسى
جايزة 160
جايزة 160

منصة «آي صاغة» تبدأ جولة تمويلية وتتلقى رغبات المستثمرين

تستعد شركة «آي صاغة دوت كوم» الناشئة في مجال تداول الذهب والمجوهرات عبر الانترنت، لبدء جولة تمويلية خلال 2023.

كما تتفاوض مع مجموعة من المستثمرين المحليين، وتفتح أيضًا الباب للراغبين في الاستثمار بالشركات الناشئة. وذلك ضمن مخطط التوسع في الخدمات المقدمة للشركات والأفراد وتحقيق الشمول المالي، وإتاحة حلول البيع والشراء من تجار ومحلات الذهب والمجوهرات.

وتأسست شركة «آي صاغة» في ديسمبر 2016 كشركة مساهمة مصرية، وتسهم شركة “Flat6 labs” بنسبة شراكة 10% من الأسهم.

وقال سعيد إمبابي، الرئيس التنفيذي لشركة «آي صاغة» لتداول الذهب عبر شبكة الإنترنت، إن الشركة طرحت أول تطبيق لمعرفة أسعار الذهب وأول منصة إلكترونية لبيع المجوهرات عبر شكبة الإنترنت في مصر والوطن العربى.

وأضاف، أن منصة «آي صاغة» تقدم مجموعة من الخدمات المختلفة للعملاء من بينها أسعار الذهب والفضة، وأسعار الدولار بالبنوك المصرية، وخدمة بيع وتوصيل السبائك والجنيهات والمشغولات الذهبية والفضية، وخدمات بيع المجوهرات الماسية والساعات.

وقال إمبابي، إن الشركة تعرض وتسوق المنتجات لصالح شركات ومحلات الذهب ﻷكبر عدد من العملاء المحتملين والراغبين في الشراء، ولا تعتزم الدخول في تصنيع أو تجارة الذهب.

وأضاف: «تحاول «آي صاغة» توظيف تكنولوجيا المعلومات في توفير وسائط إلكترونية تخدم المستهلك في ظل اهتمام كثير من المواطنين باستخدام شبكة الإنترنت سواء على أجهزة الكمبيوتر أو الهاتف المحمول».

وأشار، إلى أن عدد زيارات العملاء عبر المنصة وتطبيق المحمول يصل إلى 12 مليون زيارة شهريًا، ونحو 40 ألف زيارة يوميًا، ويتنوع عملاء الشركة المتفاعلين مع تطبيقاتها المختلفة بين المصنعين وتجار الجملة والقطاعي والمستهلكين.

وأضاف، أن عدد تحميلات تطبيق «آي صاغة» على الهاتف المحمول وصل إلى 55 ألف عميل يتابعون أسعار الذهب عبر التطبيق، من بينهم 5 آلاف صائغ وتاجر يمكنهم عرض منتجاتهم وبيعها عبر موقع الشركة.

وأوضح إمبابي أن «آي صاغة» إحدى الأفكار المبتكرة في إيجاد طريقة لمتابعة أسعار الذهب للتجار والمستهلكين بجميع أنحاء الجمهورية بصورة سهلة وميسرة، وتتناسب مع مجريات التطور التكنولوجي.

وأضاف، أن محلات الذهب كانت تعتمد على متابعة أسعار الذهب في السنوات الماضية من خلال الاتصال بالهاتف الأرضي لتجار الكسر، والتى كانت تواجه مشاكل كبيرة خاصة عند انقطاع خطوط التليفون، وقد لا تستطيع المحلات تنفيذ أي عمليات بيعية إلا بعد التأكد من أسعار الذهب في وقتها.

وقال إمبابي، إن «آي صاغة» تلتزم بسياسة ثابتة لنشر الأسعار الحقيقية داخل السوق، وتسعى لحماية حق التاجر والمستهلك في الوصول لسعر عادل دون تلاعب، وفي حالة تواجد معاملات معتمدة على التلاعب في سعر الدولار، أو معاملات وهمية لا تعبر عن عمليات بيع حقيقية، أو تخبط في الأسعار أكبر من النسب المسموح بها، أو انخفاض غير طبيعي في حجم المعاملات، فإنها تعلق الأسعار مؤقتًا، لحين ضبط أسعار السوق.

وأضاف أن «آي صاغة» تستخدم التكنولوجيا الحديثة في إتاحة الفرصة أمام الشركات والمحلات لتسويق منتجاتهم عبر شبكة الانترنت، للوصول لأكبر عدد من العملاء المحتملين، وفرصة لمحلات التجزئة للتوسع “أون لاين” بدلاً من افتتاح فروع جديدة في مواقع مختلفة لتوسيع قاعدة العملاء، خاصة مع ارتفاع تكاليف شراء وتجهيز المحلات في الوقت الحالي.

وقال إن الفترة الأخيرة تشهد تزايد إقبال المواطنين على شراء الذهب من خلال الإنترنت نتيجة تغير سلوكيات المستهلكين نحو البيع والشراء بفضل التكنولوجيا الحديثة الآمنة.

وتابع: «الشركة توفر مندوبين لاستلام المشغولات الذهبية من المحلات ومن ثم توصلها للمشترين في منازلهم، كما توفر ضمانات للمستهلكين من حيث التعامل مع التجار ذوي السمعة الطيبة، والتحقق من مطابقة المنتجات المعروضة للمواصفات القانونية من حيث دقة الدمغة وسلامة العيار».

وأضاف إمبابي أن الفاتورة التى يضمن بها المستهلك حقه يتم اعتمادها عبر شركة “آي صاغة” وتلزم الشركة المحلات بتوضيح سياسة استرداد الفصوص للجمهور على المشغولات المعروضة.

وأوضح أن الشركة غير مسئولة عن تسعير المنتجات ومصنعيتها وتحاول خلق منافسة حرة بين المحلات تكون في صالح المستهلك، لكنها تضمن للمواطنين عرض منتجات مطابقة للمواصفات من حيث سلامة العيار والدمغة.

وأضاف الرئيس التنفيذي للشركة أن «آي صاغة» فعلت خدمة الدفع عند الاستلام أو من خلال التحويلات البنكية لشراء المجوهرات عبر موقعها من داخل وخارج مصر.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.