Follow ICT
شعار الموقع الاساسى

لهذه الأسباب.. «واتساب» تحارب تقنية آبل الجديدة NeuralHash

بنية 728

 

شن تطبيق “واتساب” WhatsApp، هجومًا حادًا على تقنية “آبل” الجديدة، المسماة NeuralHash.

وهذه الميزة التي ستستخدمها للتجسس على مالكي هواتف آيفون، أو كما تدعى الشركة أن الأداة الأمنية المطورة تعمل على فحص محتوى الوسائط الخاص بمالك جهاز آيفون؛ للعثور على المواد الإباحية التي تستغل الأطفال، والتي تعد في نفس الوقت انتهاك صريح لخصوصية مستخدمي هواتفها الشهيرة.

وبحسب ما ذكره موقع “newspostalk”، رغم إشادة الحكومات الفيدرالية في جميع أنحاء العالم، بأداة آبل الأمنية الجديدة لمكافحة الجرائم الخاصة بالإطفال الصغار، لكن “واتساب” عارضت هذه التقنية بشكل كبير، إذ في حالة نجاح التكنولوجيا الجديدة وتحقيق الهدف الرئيسي منها، ستجبر السلطات مختلف أنظمة التكنولوجيا الأخرى باستخدام أداة مماثلة.

وتقنية آبل الجديدة ستجبر “واتساب” على انتهاك خصوصية 2 مليار مستخدم
وفور إعلان آبل عن مبادرتها لإيقاف الجرائم مثل الاعتداء الجنسي على الأطفال.

وأبدت سلطات حكومية فيدرالية هندية، دعمها لابتكار الشركة الأمريكية الجديد، والذي وضع “معيارًا لشركات التكنولوجيا المختلفة الأخرى”.

وزعمت إحدى سلطات الاتحاد الأوروبي، أن تكنولوجيا شركة آبل الجديدة أنشأت بالفعل “علاجا متطورا إلى حد ما”.

وطالبت بعض الهيئات الحكومية والمنظمات المدافعة عن حقوق الأطفال حول العالم، شركة فيسبوك المالكة لواتساب، أن تحذو حذو شركة آبل، واستخدام أداة أمنية مماثلة لفحص محتوى رسائل مستخدمي خدماتها الاجتماعية للتحقق ما إذا كان أحد المستخدمين يملك صورا تسيء معاملة الأطفال أو تكشف عن الاعتداء الجنسي عليهم، لاسيما أن منصات التواصل الاجتماعي ساهمت وبشكل كبير في انتشار هذا النوع من الجرائم.

واتساب ينفي استخدام تقنية آبل

قال ويل كاثكارت، رئيس شركة واتساب: إن شركته لن تحذو حذو آبل التي أعلنت عن إجراءات لمنع انتشار المواد الإباحية التي تستغل الأطفال، حيث تقدم هذه الإستراتيجية عقبة جديدة ومثير للقلق بالنسبة لخصوصية المستخدمين في العالم”.

وأوضح “كاثكارت” عبر تغريدة شاركها على حسابه الرسمي بموقع تويتر، قائلا: “اطلعت على المعلومات التي نشرتها آبل عن التقنية الجديدة، وأنا قلق للغاية وأعتقد أن هذا النظام خاطئ، حيث يمكن استخدامه بسرعة للتحقق من محتوى الويب الحصري لأي شيء تختاره شركة آبل أو أي حكومة فيدرالية تنوي إدارته من المزعج رؤيتهم يتصرفون دون استشارة المتخصصين”.

وأكد كاثكارت عبر سلاسل من التغريدات بعد أن سألوه الناس ما إذا كانت واتساب سنطبق هذا النظام، وأجاب “بالتأكيد لن نتبناها”.

صراع قائم بين حكومات بعض الدول وشركات التكنولوجيا

وعلى مدار العام الجاري، مارست بعض الدول ضغطا سياسيا على شركات التكنولوجيا الشهيرة في جميع أنحاء العالم، من أجل السماح لهيئات إنفاذ القانون بالوصول إلى محتوى الويب المشفر.

والمحتوى المشفر هو الذي يتكون من الرسائل والصور ومقاطع الفيديو، من خلال إنشاء بابا خلفيا ضمن خدماتها للتجسس على مستخدميها، ولعل من أبرزها معركة الحكومة الهندية الأخيرة مع تويتر وواتساب وفيسبوك.

يذكر أن شركة آبل أعلنت خلال الأيام الماضية، أنها ستزود هواتفها الذكية التي تبيعها في الولايات المتحدة ببرنامج جديد يساعدها على فحص محتوى الوسائط على هواتف آيفون، مثل الصور التي يتم تخزينها على خدمة التخزين السحابي الافتراضية التابعة للشركة iCloud، للتحقق مما إذا كان المحتوى يضم مواد تتعلق بالاستغلال الجنسي للأطفال، وإبلاغ الأجهزة الأمنية بتلك الحالات.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

google-site-verification=cWDx-6l6zbnRS7oWgyeZCiAtozfX6L5evqQ2wtPQqWY