Follow ICT
شعار الموقع الاساسى
جايزة 160
جايزة 160

في زيارتها الأولى لمصر.. السيسي يبحث مع مديرة «أورانج» التعاون في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات

استقبل الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم الأثنين، كريستال هيدمان المدير التنفيذي لمجموعة “أورانج” العالمية للاتصالات، وذلك بحضور الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وياسر شاكر المدير التنفيذي لشركة “أورانج مصر”، والسيد جيروم هينيك المدير التنفيذي لأورانج للشرق الأوسط وأفريقيا.

وصرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، بأن اللقاء استعراض جهود التعاون المشترك مع مجموعة “أورانج” العالمية في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

وفي مستهل اللقاء، رحب الرئيس بالزيارة الأولى للمدير التنفيذي لمجموعة “أورانج” العالمية إلى مصر، مؤكدًا حرص مصر على التعاون مع الشركات الفرنسية العالمية ذات الخبرات العريقة في جميع المجالات كشركاء للتنمية في مصر، ومن ضمنها مجموعة “أورانج” العالمية، وذلك في ضوء علاقات الشراكة الاستراتيجية بين مصر وفرنسا، بالإضافة إلى الخبرات الكبيرة للمجموعة في مجالات الاتصالات والتحول الرقمي وتطوير النظم التكنولوجية لإدارة المنشآت والمدن الجديدة والمشروعات الكبرى، والتي تمثل ركناً أساسياً في إطار خطة الدولة للرقمنة والتنمية الشاملة في مصر.

من جانبها؛ أعربت المدير التنفيذي لمجموعة “أورانج” العالمية عن تشرفها بلقاء الرئيس، متوجهةً بالشكر إلى سيادته على تذليل أية عقبات تواجه أنشطة المجموعة في مصر، بما في ذلك إتاحة الترددات وبناء أبراج الاتصالات.

وأكدت أن ما تشهده مصر من عملية تنمية شاملة ومشروعات قومية عملاقة في جميع المجالات انعكس بشكل واضح على مناخ وفرص الاستثمار في مصر، على نحو يشجع “أورانج” على التوسع في أنشطتها الاستثمارية بها، خاصةً من خلال الاستثمار في الشركات الناشئة، وزيادة التعاون في المشروعات القومية العملاقة، لاسيما في ظل كون مصر إحدى الأسواق الرئيسية الكبرى بالمنطقة في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والتطبيقات الداعمة لأنظمة عمل المدن والخدمات الذكية.

وأضاف المتحدث الرسمي، أن اللقاء تطرق إلى استعراض سبل تعزيز التعاون مع مجموعة “أورانج” وزيادة استثماراتها في قطاع الاتصالات في مصر، خاصةً في ظل الفرص الضخمة التي يوفرها السوق المصري، وكذلك المبادرات المتعددة التي أطلقتها مصر خلال السنوات الأخيرة بهدف تحقيق نقلة نوعية في المجتمع عبر توطين التكنولوجيا والنهوض بمجال صناعة وتصميم الإلكترونيات، وكذلك البنية التحتية الحديثة التي باتت تتمتع بها مصر.

على جانب آخر؛ استعرض الدكتور عمرو طلعت الموقف التنفيذي للمشروعات القومية لوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

واطلع الرئيس على الجهود القائمة لتحويل مدينة المعرفة إلى منطقة اقتصادية حرة، فضلاً عن مبادرات وزارة الاتصالات للتنمية البشرية، لاسيما في مجالات البرمجيات وتسويق الإليكترونيات والتسويق الرقمي والأمن السيبراني والتحليل الرقمي، بالإضافة إلى مبادرات تدريب الطلبة والخريجين الجدد لتأهيلهم لسوق العمل في مختلف شرائح قطاع الاتصالات.

ووجه الرئيس بتعزيز جهود تطوير الخدمات المميكنة للمواطنين للتسهيل عليهم وتوفير الوقت مع تحقيق الدقة، وذلك من خلال التوسع في شبكة الألياف الضوئية والإسراع بالتحول الرقمي للخدمات.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.