Follow ICT
شعار الموقع الاساسى

عرض أول ابتسامة رقمية للبيع بعد 39 عاما من إطلاقها

بنية 728

 

تُعرض مجموعة الرموز :-)، التي اخترعها عالم الحاسوب سكوت فالمان كأول وجه مبتسم رقمي ”السمايلي“ في العالم، للبيع في مزاد في الولايات المتحدة الأمريكية.

وقالت مجلة ”دير شبيجل“ الألمانية، السبت، إن تركيبة مفاتيح الابتسامة الرقمية 🙂 ، التي كانت تُستخدم لأول مرة كابتسامة رقمية، أصبحت الآن تحت مطرقة التاريخ، ومن ثم تحولت لتراث يمكن بيعه.

ومن المنتظر بيع الابتسامة الرقمية بالمزاد العلني عبر الإنترنت.

ووفقا لدار المزادات Heritage Auctions في دالاس بولاية تكساس، يمكن استلام العطاءات حتى 23  سبتمبر.

وكان عالم الحاسوب سكوت فالمان من جامعة بيتسبرج، اقترح لأول مرة مجموعة من الشخصيات والرموز لاستخدامها في هذا السياق، في 19 سبتمبر 1982، ويعتبره الكثيرون الآن أبو الابتسامة الرقمية.

وحسب المجلة الألمانية، فإن العرض الأولي في المزاد لما يسمى NFT (رمز غير قابل للاستبدال)، هو 1000 دولار، وفقا لمزادات Heritage.

و(NFT) نوع من الشهادات الرقمية للأصالة التي تحتوي على رسالة Fahlman الأصلية على لوحة إعلانات جامعية عبر الإنترنت.

وتقول المجلة: صحيح، قد يكون هناك أي عدد من النسخ المتطابقة للعنصر، ولكن يمكن اعتبار (NFT) وحده فقط هو الأصل.

وهناك قصة طريفة لاختراع المبتسم الرقمي المستخدم في الرسائل الإلكترونية المكتوبة عبر البريد الإلكتروني أو الرسائل النصية القصيرة.

فسكوت فالمان، وهو عالم حاسوب أمريكي رائد، خرج من مناقشة علمية مع زملاء له في جامعة كارنيجي ميلون بداية ثمانينيات القرن الماضي، بمقترح ثوري يتضمن طريقة للفصل والتفرقة بين الرسائل الجادة والأخرى الهزلية أو التي تتضمن نكاتا وسخرية.

وجاء ذلك، عبر تضمين الرسائل بالرمزين 🙂 و :-(، وهو ما لاقى استحسانا وقبولا أكاديميا، وكذلك على مستوى المستخدمين، ليتم اعتماد ”السمايلي“ على الفور.

بعدها انطلقت رحلة الإيموشن الشهير، عبر جميع منصات التواصل الاجتماعي، وبصوره المختلفة، والتي امتدت لتصل إلى مصاحبتها بتأثيرات صوتية في عام 2004، ثم تحويله لمقاطع فيديو بعدها بست سنوات فقط.

وساهم في تحديث أشكال السمايلي والإيموشن فنانون ورسامون محترفون، كما تعددت دلالاتها لتستوعب معظم الانفعالات الإنسانية.

وكذلك انتشرت واستحوذت على معظم المحادثات الرقمية لسهولتها وما تحمله من طرافة، والأهم قدرتها على التعبير عن رأي أو توجه أو مشاعر عبر شكل واحد صغير.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

google-site-verification=cWDx-6l6zbnRS7oWgyeZCiAtozfX6L5evqQ2wtPQqWY