Follow ICT
شعار الموقع الاساسى

صافى أرباح بنك القاهرة يقفز إلى 1.8 مليار جنيه خلال النصف الأول من عام 2021

بنية 728

أعلن بنك القاهرة عن ارتفاع صافى أرباحه إلى 1.8 مليار جنيه خلال النصف الأول من 2021 مقابل 1.7 مليار جنيه خلال نفس الفترة من عام 2020 بنسبة نمو 7%، وذلك نتيجة ارتفاع صافى الدخل من العائد ليتخطى الـ 5 مليارات جنيه مقارنة بـ 4.9 مليار جنيه بنهاية النصف الأول من عام 2020 وبنسبة نمو بلغت 3%.

وأوضح البنك في بيان اليوم، أن صافى الدخل من الأتعاب والعمولات ارتفع بنحو 18% ليسجل 886 مليون جنيه مقارنة بـ 754 مليون جنيه خلال النصف الأول من 2020 مما أدى الى نمو الإيرادات التشغيلية بنسبة 4% لتصل إلى 6.1 مليار جنيه مقارنة بـ 5.9 مليار جنيه خلال فترة المقارنة.

وقال طارق فايد رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذى لبنك القاهرة، إن نتائج أعمال البنك المحققة خلال النصف الأول من العام الجارى تعكس أداء تشغيلى قوى فى مختلف مجالات العمل المصرفى، ونموذج أعمال متطور لتقديم خدمة مصرفية متميزة للعملاء، مؤكداً استمرار البنك فى نهج أعماله بما يضمن مزيداً من التوسع وبما يدعم خطط وتوجهات الدولة فى مجالات التحول الرقمى والشمول المالى.

وتابع “فايد” أن المؤشرات المالية للبنك أظهرت الإبقاء على قاعدة رأسمالية قوية، حيث بلغ معدل معيار كفاية رأس المال 15.48%، وحقق البنك عائداً على متوسط حقوق الملكية بمعدل 21%، وعائد على متوسط الأصول 1.7% بنهاية يونيو 2021, حيث بلغ إجمالي الأصول 227 مليار جنيه مقارنة بـ 205 مليار جنيه بنهاية عام 2020 بنسبة نمو بلغت 11%.

وقال رئيس مجلس إدارة بنك القاهرة، إن تصاعد معدلات نمو الأرباح جاءت على الرغم من زيادة حجم الإنفاق والاستثمار فى البنية التحتية وبصفة خاصة التكنولوجية والبشرية والتى استحوذت على أهمية بالغة من إدارة البنك منذ عام 2018، مشيراً إلى أن قيمة المصروفات الرأسمالية خلال تلك الفترة بلغت 3.1 مليار جنيه.

وفيما يتعلق بإجمالي محفظة القروض للعملاء والبنوك، أشار «فايد» إلى ارتفاعها بنحو 7 مليارات جنيه لتصل إلى 100 مليار جنيه بنهاية يونيو 2021، حيث حافظ البنك على تعزيز مخصصاته خلال الفترة الحالية بهدف الحد من المخاطر المحتملة لخسائر الائتمان والمتعلقة بالتأثيرات السلبية لجائحة كورونا على النشاط الاقتصادى.

وفي نفس السياق، ارتفعت محفظة ائتمان الشركات والبنوك لتصل إلى نحو 48.8 مليار جنيه بنهاية النصف الأول من العام الجارى بزيادة قدرها 5.2 مليار جنيه بنسبة زيادة 12% عن ديسمبر 2020.

وقام بنك القاهرة خلال النصف الأول من عام 2021 بدور المرتب الرئيسي ومسوق للتمويل في عمليات تمويلية قدرها 2.8 مليار جنيه، بالإضافة الى دوره كمرتب رئيسي ومشارك بعمليات تمويلية اخرى قدرها 2.4 مليار جنيه.

وانطلاقاً من الدور الحيوى الذى تمثله المشروعات الصغيرة والمتوسطة فى تحقيق أهداف التنمية، حقق البنك نتائج متميزة فى تمويل هذا القطاع حيث بلغ إجمالي محفظة القروض من  التسهيلات المباشرة  9.6 مليار جنيه في نهاية يونيو 2021 مقابل 9 مليار جنيه فى ديسمبر 2020 بنسبة زيادة 6%، هذا بالإضافة إلى زيادة عدد مراكز و وحدات الأعمال المتخصصة في خدمة عملاء الشركات الصغيرة والمتوسطة ليبلغ 38 مركز ووحدة أعمال تغطى كافة أنحاء الجمهورية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

google-site-verification=cWDx-6l6zbnRS7oWgyeZCiAtozfX6L5evqQ2wtPQqWY