Follow ICT
شعار الموقع الاساسى

س&ج| كيف يقيس العلماء السعرات الحرارية في طعامنا؟

بنية 728

تمثل السعرات الحرارية مقياسا للطاقة التي يحتويها الطعام، ولذلك تلعب كمية السعرات الحرارية دورا رئيسيا في علوم التغذية والتخلص من الوزن الزائد.

في أواخر القرن التاسع عشر، بدأ العلماء مهمة شاقة في قياس محتوى السعرات الحرارية في الطعام، عن طريق حرق الطعام في وعاء محكم الغلق وقياس الحرارة الناتجة عن عملية الاحتراق.

أثناء دراسة النتائج، توصل العلماء إلى قاعدة أساسية في عملية قياس السعرات الحرارية في الطعام، يمكن تسميتها بقاعدة “الوزن بالنسبة للوزن”، فعلى سبيل المثال، تحتوي الدهون على 9 سعرات حرارية في كل جرام، أي ضعف السعرات الحرارية في جرام واحد من البروتين أو الكربوهيدرات.

أدى ذلك إلى ما يعرف بـ”نظام أتواتر” Atwater System لحساب السعرات الحرارية في الطعام دون اختبارات معملية، حيث يتم حساب نسب الدهون والبروتينات والكربوهيدرات في الطعام، وضربه في “معامل أتواتر” خاص بها، ليتم حساب السعرات الحرارية في كل مكون.

يعتبر “نظام أتواتر” هو الطريقة الأسرع والأرخص لحساب السعرات الحرارية في الطعام، على الرغم من تزايد القلق من افتقاده للتفاصيل الدقيقة لكيفية استخدام الجسم للسعرات الحرارية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

google-site-verification=cWDx-6l6zbnRS7oWgyeZCiAtozfX6L5evqQ2wtPQqWY