Follow ICT
شعار الموقع الاساسى

دراسة لـ«كاسبرسكي» تكشف أبرز اهتمامات الأطفال في مصر على الإنترنت في ربيع 2022

كشفت دراسة جديدة مرتبطة بالحلّ Kaspersky Safe Kids المعني بحماية الأطفال على الإنترنت عن أكثر الأشياء التي أبدى الصغار اهتمامهم بها في مصر في ربيع العام الجاري، وتحديدًا بين مارس ومايو 2022.

وحظيت أحداث مثل حفل توزيع جوائز الأوسكار بالشعبية لدى الأطفال، فيما شهدت الألعاب بعض التغيير الذي تضمّن الإقبال المتزايد على لعبة الغرف الخلفية المخيفة “باك رومز”، أما في مجال الموسيقى، فقد حظي المغني الكوري PSY بشهرة متنامية بسبب أغنيته That That، التي أصدرها بالتعاون مع SUGA نجم فرقة BTS الكورية الشهيرة.

وشهد الربيع الماضي العديد من الأحداث المهمة، التي تصدّرتها النسخة المثيرة هذا العام من حفل توزيع جوائز الأوسكار، وبينما صدرت العديد من الأغاني التي حققت رواجًا بين الجماهير، عادت اللعبة المخيفة “باك رومز” The Backrooms إلى الواجهة مرة أخرى. وتابع الأطفال باهتمام هذه المجريات التي أثرت في اهتماماتهم.

وقد أجرت كاسبرسكي في هذا السياق تحليلًا لبيانات مجهولة المصدر قدمها مستخدمو الحلّ Kaspersky Safe Kids طواعية، مثل استعلامات البحث وأشهر تطبيقات “أندرويد” وفئات مواقع الويب المطلوبة.

أما من ناحية أشهر الأحداث، فقد جذبت صفعة ويل سميث الشهيرة في حفل توزيع جوائز الأوسكار انتباه الأطفال على مستوى العالم ونوقشت على نطاق واسع طوال فصل الربيع. كذلك كانت المحاكمة الخاصة بطلاق جوني ديب وأمبر هيرد، والتكهّنات حول ثنائي “سبايدرمان” الشهيرين؛ زندايا وتوم هولاند، من الموضوعات التي حظيت باهتمام جماهيري بالغ. وبحث الأطفال كثيرًا، بشكل غير متوقع، عن UwU، الرمز التعبيري الذي يصوّر وجهًا لطيفًا.

وشهد مجال الألعاب أيضًا تغييرات طفيفة خلال الربيع الماضي، مثل ارتفاع شعبية اللعبة The Backrooms بين الأطفال، وتعتبر هذه اللعبة جزءًا من المحتوى المرتبط بالرعب على الإنترنت، إذ تضع اللاعبين في متاهة لا نهاية لها من غرف المكاتب المبنية عشوائيًا، وتتضمن العديد من المستويات التي يجب على اللاعبين استكشافها. وفي الأثناء شهدت اللعبة “أمونغ أس” Among US تراجعًا خلال الأشهر القليلة الماضية، بعد أن فقد الأطفال اهتمامهم بها.

أما في جانب الموسيقى، فتُعدّ واحدة من أكثر الفئات شيوعًا على كذلك انتشرت على يوتيوب، الذي شهد انتشارًا واسعًا لأغنية That That للمغني الكوري PSY، الذي أنتجها بالتعاون مع المغني SUGA نجم فرقة BTS الكورية الشهيرة. كذلك انتشرت على يوتيوب الأغنية الجديدة We Don’t Talk About Bruno من فيلم ديزني الشهير Encanto.

وفي موضوع الأفلام والرسوم المتحركة، خصّص الأطفال الكثير من استعلامات البحث على YouTube لقناة My Story Animated. وتحوّل هذه القناة القصص التي يرسلها إليها الأطفال والشباب الصغار إلى رسوم متحركة. أما أشهر الأفلام فكانت The Bad Guys وSonic the Hedgehog 2 وRock Dog 2 وHeartstopper.

وأبدى الأطفال في مصر في ربيع هذا العام اهتمامهم بالبرمجيات والصوت والفيديو (36.5%)، والتواصل عبر الإنترنت (35.1%)، والتسوق الإلكتروني (10.4%) من ضمن فئات الويب، في حين تضمّنت التطبيقات الأكثر شيوعًا على “أندرويد” كلًا من YouTube (35.1%) وWhatsApp (18.3%) و TikToK(8.6%) أما برمجيات “ويندوز”، فكان أبرزها Google Chrome الذي حلّ في المرتبة الأولى بتقدم كبير حصل فيه على %48.9، فيما بلغت حصة المتصفح Microsoft Edge 10.8%، وحلّ في المرتبة الثالثة برنامج Microsoft Office، بحصة 9.4%.

وقالت آنا لاركينا، خبيرة تحليل محتوى الويب لدى كاسبرسكي، إن التوجهات والأحداث الجديدة ذات الجماهيرية تُحدث تأثيرًا كبيرًا في اهتمامات الأطفال، الذين يتغيّر شغفهم بسرعة. وأضافت: “من المفيد للآباء استكشاف اهتمامات أطفالهم والتعرّف على هواياتهم لكي يتمكنوا من فهمهم بشكل أفضل وبناء علاقات وثيقة معهم، وتُعد تطبيقات الرقابة الأبوية الحديثة إحدى الطرق التي تساعد في تحقيق ذلك”.

توصي كاسبرسكي الآباء باتباع التدابير التالية لضمان تمتع الأطفال بتجربة إيجابية عبر الإنترنت:
– شارك في أنشطة أطفالك على الإنترنت منذ سن مبكرة، ليصبح هذا هو المعيار المتبع، ويمكن بعد ذلك إرشادهم بشأن ممارسات الأمن عبر الإنترنت.

–  ضع في اعتبارك استخدام تطبيقات الرقابة الأبوية ومناقشة هذا الموضوع مع طفلك لشرح طريقة عمل هذه التطبيقات وسبب الحاجة إليها للبقاء آمنين على الإنترنت. وبمناسبة اليوم العالمي للأطفال، يحصل كل شخص يشتري Kaspersky Safe Kids حتى 14 يونيو على خصم قدره 25%.

–  اجعل المحادثات حول الأمن الرقمي أكثر إمتاعًا وإثارة للاهتمام بمناقشتها مع طفلك من خلال الألعاب وأوجه التسلية الأخرى.

– اقض مزيدًا من الوقت في التواصل مع أطفالك حول تدابير الأمن عبر الإنترنت. وحاول الانتباه إلى عاداتك. فإذا كنت تستخدم هاتفك الذكي عند تناول الطعام أو الدردشة، فسوف يقلدك أطفالك، وانظر ما إذا كانوا يتفاعلون بطريقة مختلفة عندما تترك هاتفك جانبًا.

– اطلب من طفلك عدم الموافقة على أية إعدادات خصوصية بمفرده، وطلب المساعدة منك بدلًا من ذلك. كما يجب أن يعتاد الكبار على قراءة جميع اتفاقيات الخصوصية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.