Follow ICT
شعار الموقع الاساسى

«بينانس» تستثمر 200 مليون دولار لامتلاك حصة من مجلة «فوربس»

البريد

كشفت مجلة فوربس، أن شركة بينانس أحد أكبر مزودي البنية التحتية للعملات المشفرة والبلوك تشين في العالم، استثمرت نحو 200 مليون دولار بها؛ لامتلاك جزء من العلامة التجارية المميزة لمعلومات الأعمال.

وأعلنت «فوربس» في وقت سابق عن خطط لمتابعة اندماج الأعمال مع Magnum Opus، ومن المتوقع إتمام الصفقة في الربع الأول من عام 2022؛ لتصبح فوربس من خلال ذلك شركة يتم تداولها علنًا في بورصة نيويورك.

ويؤدي طرحها للجمهور إلى تمكين فوربس من الاستفادة بشكل أكبر من تحولها الرقمي الناجح، وذلك باستخدام التكنولوجيا والرؤى المستندة إلى البيانات لخلق جماهير أكثر تفاعلًا، وما يرتبط بها من تدفقات عالية الجودة ومتكررة للإيرادات.

وتعتبر هذه الأموال جزء من استثمار خاص بقيمة 400 مليون دولار في اتفاقية الاستثمار الخاص في حقوق الملكية العامة التي تم إعدادها لشركة فوربس للاكتتاب العام من خلال الاندماج مع شركة استحواذ ذات غرض خاص، أو SPAC.

وقال مايك فيدرل، الرئيس التنفيذي لشركة فوريس: «تلتزم فوربس بإزالة الغموض عن التعقيدات وتقديم معلومات مفيدة حول تقنيات البلوك تشين وجميع الأصول الرقمية الناشئة.

ومن خلال استثمار بينانس في فوربس، أصبح لدينا الآن الخبرة والشبكة والموارد الخاصة بأحد منصات العملات المشفرة الرائدة في العالم وواحد من أكثر مبتكري البلوك تشين نجاحًا في العالم.

وقال المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة بينانس: «مع تقدم تقنيات Web 3 والبلوك تشين، ونضوج سوق العملات المشفرة، نعلم أن الوسائط عنصر أساسي لبناء فهم وتعليم واسع النطاق للمستهلكين، نتطلع إلى تعزيز مبادرات فوربس الرقمية، حيث تتطور إلى منصة رؤى استثمار من المستوى التالي.

كجزء من هذه الصفقة، ينضم باتريك هيلمان، كبير مسؤولي الاتصالات في بينانس، إلى مجلس إدارة فوربس، كما ينضم بيل تشين، رئيس Binance Labs، ذراع رأس المال الاستثماري وحاضنة بينانس، إلى مجلس إدارة فوربس.

وتشكل الصفقة معلمًا مثيرًا للاهتمام، حيث تظهر كيف وصلت شركات Web 3 إلى وقت شراء منافذ إعلامية، كما أن هذه الاتفاقية تجمع بين المنفذ الإعلامي الذي واجه دعوى قضائية من المنصة بتهمة التشهير في عام 2020.

وادعت بينانس أنها تكبدت خسائر بالملايين بسبب مقال في فوربس. ويشير المقال إلى أن هيكل المنصة المتطور مصمم لخداع المنظمين عمدًا وتحقيق الربح سرًا من مستثمري العملات المشفرة في أمريكا.

وأسقطت المنصة تلك الدعوى في أوائل العام الماضي، ولكن لا يزال المقال متاحًا عبر موقع المنفذ الإعلامي.

وقالت المنصة في ذلك الوقت: تواصل بينانس إيمانها الراسخ بأن مقالة فوربس المؤرخة في 29 أكتوبر 2020 خطأ ومضللة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

google-site-verification=cWDx-6l6zbnRS7oWgyeZCiAtozfX6L5evqQ2wtPQqWY