Follow ICT
شعار الموقع الاساسى

المعهد المصرفي يزور السودان لتعزيز العلاقات مع الدول الإفريقية

توجه وفد من المعهد المصرفي المصري إلى مدينة الخرطوم بدولة السودان الشقيق، وذلك استمرارًا لإستراتيجيته لتطوير رأس المال البشري في القطاع المصرفي الإفريقي، ومن أجل تعزيز العلاقات مع دول القارة السمراء، بهدف رفع كفاءة العاملين بها في جميع المجالات التي تهم القطاع المصرفي.

واستهل الوفد مهمته بالاجتماع مع برعي الصديق نائب محافظ البنك المركزي السوداني، و محمد حسن زيادة رئيس قطاع الموارد البشرية، ولفيف من العاملين بإدارة التدريب والموارد البشرية ببنك السودان المركزي.

كما عقد الوفد اجتماعًا مع الدكتور طه الطيب أحمد رئيس اتحاد المصارف السوداني والمدير العام لبنك الاستثمار المالي.
كما تم عقد لقاءات مع مديري العموم ورؤساء قطاعات الموارد البشرية والتدريب في عدد من البنوك وهي بنك الخرطوم – بنك أم درمان – بنك الاستثمار المالي – مصرف البلد – بنك التضامن الإسلامي – بنك العمال الوطني – بنك قطر الإسلامي – البنك السعودي السوداني – البنك الزراعي السوداني.

والجدير بالذكر أن التنظيم لكل تلك الزيارات قد تم بترتيب من قبل البنك المركزي السوداني.
و أسفرت هذه الزيارة عن التعرف على الاحتياجات التدريبية بهذه البنوك والتي سيتم العمل على استيفائها سواء من خلال حضور العاملين بالقطاع المصرفي السوداني للبرامج التدريبية التي يقدمها المعهد داخل جمهورية مصر العربية أو من خلال إيفاد المحاضرين لجمهورية السودان لتقديم البرامج التدريبية لهم.

وفي هذا السياق، قال الدكتور عبد العزيز نصير، المدير التنفيذي للمعهد المصرفي المصري EBI : “تأتي هذه الزيارة في إطار استراتيجية المعهد للتوسع في مد خدماته للجانب الإفريقي.

وأضاف: “سنستمر في تنظيم عدد من الزيارات في الفترة القادمة لفتح آفاق تعاون جديدة مع القطاع المصرفي الإفريقي، لتنفيذ البرامج التدريبية التي تستهدف تطوير وبناء قدرات رأس المال البشري داخل القطاع المالي والمصرفي الإفريقي”.

ضم الوفد كلًا من الدكتور عبد العزيز نصير، المدير التنفيذي للمعهد، و زينب عبد الرازق، رئيس قطاع تطوير الأعمال وتنفيذ التدريب بالمعهد، و عمرو المكاوي، مدير عام إدارة علاقات العملاء.
وجدير بالذكر أن تلك هي الزيارة الثانية التي يقوم بها المعهد إلى دولة إفريقية خلال عام 2022 حيث سبق أن تم تنظيم زيارة إلى تنزانيا خلال شهر مارس الماضي.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.